وفيات غامضة في ألمانيا بسهام أقواس

وفيات غامضة في ألمانيا بسهام أقواس

الشرطة تواصل تحقيقاتها بعد العثور على مزيد من الجثث
الأربعاء - 10 شهر رمضان 1440 هـ - 15 مايو 2019 مـ
اكتشف المحققون جثتين أخريين في شقة تقع على بعد 400 ميل في فيتينجن بشمال ألمانيا (أ.ب)
برلين: «الشرق الأوسط أونلاين»
عثرت الشرطة الألمانية التي تحقق في مقتل ثلاثة أشخاص بسهام أقواس على جثتين أخريين في شقة تابعة لأحد المتوفين الثلاثة، بحسب تقرير نشره موقع «سي إن إن».

وعثر أحد عمال النظافة على امرأتين ورجل توفوا في غرفة فندق في باساو بولاية بافاريا يوم السبت، بعد إصابتهم بجروح متعددة بسهام أقواس، وفقاً لمتحدث باسم المدعي العام في بافاريا.

ثم تحولت هذه القضية الغريبة إلى منعطف آخر يوم الاثنين، حيث اكتشف المحققون جثتين أخريين في شقة تقع على بعد 400 ميل في فيتينجن بشمال ألمانيا.

وقال متحدث باسم الشرطة لوكالة الصحافة الفرنسية إن الجثتين في فيتينجن لم يقتلا بسهام أقواس، بل بطريقة أخرى.

وكان موظفو الفندق في باساو قد عثروا على جثث تابعة لرجل يبلغ من العمر 53 عاما وامرأتين (30 و33 عاما)، داخل الغرفة التي استأجروها يوم الجمعة الماضي.

وبحسب بيانات المحققين، فإن اثنتين من الجثث الثلاث كانتا موضوعتين على الفراش ومصابتين بعدة أسهم، بينما كانت الجثة الثالثة على الأرض ومصابة بسهم واحد.

وكشفت التحقيقات أن الرجل أصيب بـ5 أسهم، والمرأة على السرير أصيبت بسهمين، بينما أصيبت المرأة التي وجدت على الأرض بسهم واحد بحلقها.

ووصل الثلاثة إلى الفندق بالقرب من الحدود النمساوية في جنوب ألمانيا يوم الجمعة وتم اكتشاف الجريمة يوم السبت.

وفي شمال ألمانيا، قالت الشرطة أمس (الثلاثاء) إن أحد محققي الوفاة في هانوفر قام بتشريح الجثتين التي عثر عليهما داخل شقة لأحد المقتولين الثلاثة في بافاريا، لكنه لم يجد أي علامات تدل على العنف الخارجي.

وتعرفت الشرطة على المرأتين كمعلمة تبلغ من العمر 35 عاماً من فيتينجن وامرأة أخرى تبلغ من العمر 19 عاماً.
المانيا أخبار ألمانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة