داود أوغلو يحمّل إردوغان مسؤولية أزمات تركيا

داود أوغلو يحمّل إردوغان مسؤولية أزمات تركيا

كسر صمته وسط مؤشرات على استعداده لإطلاق حزب جديد
الثلاثاء - 17 شعبان 1440 هـ - 23 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14756]
أنصار حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض يحتجون بعد الاعتداء على زعيمه في أنقرة أمس (أ.ف.ب)
أنقرة: سعيد عبد الرازق
خرج رئيس الوزراء التركي الأسبق أحمد داود أوغلو عن صمته ببيان مطوّل، أمس، وجّه فيه انتقادات حادة إلى سياسة الرئيس رجب طيب إردوغان وأسلوب قيادته حزب العدالة والتنمية و«تعامله مع القيادات التي قادت مسيرة الكفاح من أجل وصول الحزب إلى المرتبة التي بلغها خلال السنوات التي تلت تأسيسه عام 2001»، الذي عدّه نوعاً من «انعدام الوفاء».

وقال داود أوغلو في بيانه إن الانتخابات المحلية الأخيرة التي أجريت في 31 مارس (آذار) الماضي «كشفت بشكل واضح عن حالة الضعف التي وصل إليها حزبنا (العدالة والتنمية)»، عادّاً تشكيل «تحالف الشعب» مع حزب «الحركة القومية» بمثابة «قرار خاطئ أضر بالحزب».

ويأتي بيان داود أوغلو وسط مؤشرات قوية على استعداده لإطلاق حزب سياسي جديد سيضم في قوامه كثيراً من القيادات السابقة لحزب العدالة والتنمية الذين تم تهميشهم بسبب خلافات في الرؤى مع إردوغان. ويتمتع داود أوغلو بمكانة بارزة في الحزب، وتولى رئاسة الحزب والحكومة بين 2014 و2017، قبل أن تدب الخلافات بينه وبين إردوغان بسبب إصرار الأخير على تطبيق النظام الرئاسي ونزع صلاحيات الحكومة، لينتهي الخلاف باستقالة داود أوغلو في مايو (أيار) عام 2017 عقب الاستفتاء على تعديل الدستور.



المزيد...
تركيا تركيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة