عمرو دياب وكارول سماحة ينعشان موسم حفلات الربيع في مصر

عمرو دياب وكارول سماحة ينعشان موسم حفلات الربيع في مصر

عبد الحليم حافظ يظهر بالهولوغرام
الأحد - 16 شعبان 1440 هـ - 21 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14754]
كارول سماحة على المسرح
القاهرة: محمود الرفاعي
أنعش الفنان المصري، عمرو دياب، والفنانة اللبنانية كارول سماحة موسم حفلات الربيع في مصر بحفلات غنائية مساء أول من أمس، شهدت حضوراً كثيفاً من الجماهير المصرية. وبمناسبة مئوية الجامعة الأميركية بالقاهرة، أحيا عمرو دياب حفلاً غنائياً بمقر الجامعة بمدينة التجمع الخامس (شرق القاهرة)، شاركه فيه المطرب البريطاني غيمس أرثر، و«الدي جي» العالمي مهموت أورهان، وصعد دياب لجمهوره على نغمات أغنيته الشهيرة «الليلة» وشدا على مدار ساعتين بأهم وأبرز أغنياته، مثل «قمرين»، و«وياه»، و«يتعلموا»، و«ده لو اتساب»، و«العالم الله»، و«لو عشقاني»، و«نور العين»، و«ليلي نهاري»، و«راجعين»، و«خلينا لوحدينا». كما قدم لأول مرة أغنية «مقدرش عالنسيان» التي كان قد أطلقها قبل الحفل بعدة أيام، وهي الأغنية التي كتبها المستشار تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للترفيه السعودية، ولحّنها عمرو مصطفى. كما قام دياب بغناء أغنيته الجديدة «كترت مواضعيك» والتي سيطلقها بألبومه الجديد في الفترة المقبلة.
وأعاد دياب كذلك، غناء أغنيته «قال فاكرينك» إحدى الأغنيات التي ظل الفنان المصري يشدو بها في الحفلات دون أن يطرحها رسمياً في أي ألبوم غنائي له، ووعد جمهوره عقب غنائها بأن يطرحها رسمياً في ألبومه الجديد المتوقع أن يطرح في صيف العام الجاري.
وخلال الحفل طلب دياب، من رجل الأعمال المصري، أحمد أبو هشيمة ومدير أعماله السابق حمادة إسماعيل، الصعود إلى خشبة المسرح لكي يقدمهما لجمهوره، وداعب دياب أبو هشيمة قائلاً: «تعالى هنا أنت أشهر مني».
وعلى بعد عدة كيلومترات من الجامعة الأميركية بمنطقة التجمع الخامس، أحيت الفنانة اللبنانية كارول سماحة حفلاً غنائياً كبيراً بقاعة المنارة أيضاً، تحت عنوان «الحلم» والذي شهد ظهور العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ بتقنية الهولوغرام لأول مرة.
وشهد الحفل حضور عدد كبير من نجوم الفن المصريين، مثل إلهام شاهين، وليلى علوي، وبشرى، وأمير شاهين، وهالة صدقي، وبوسي شلبي، والمنتج هشام عبد الخالق، بالإضافة إلى عدد من السياسيين ونواب البرلمان المصري.
وظهرت كارول على المسرح بصحبة المايسترو جورج قلته، بجانب أوركسترا ضمت 70 عازفاً وعازفة، إضافة إلى استخدام العديد من التقنيات التكنولوجية الحديثة لتجسيد العندليب على المسرح لأول مرة. وكانت أول جملة أطلقها العندليب على المسرح: «من الضروري أن نواكب كل هذا التطور»، لترد عليه كارول قائلة: «هذا حلم كبير من الضروري تحقيقه». ووجهت كارول تحية كبيرة للعندليب وقالت: «الحلم الذي نعيشه الليلة، هو حلم من الزمن الجميل لأسطورة مصرية»، وقدموا سوياً ديو لأغنية «على قد الشوق». كما استكملت كارول وصلتها الغنائية وقدمت عدة أغنيات من بينها «حدودي السما»، و«في الوقت الغلط»، و«غالي عليا»، و«أقول أنساك»، و«اطلع فيا»، و«هخونك»، «وحشاني بلادي»، ثم قدمت أغنية «انسَ همومك»، التي كانت قد أطلقتها أخيراً كأغنية سينغل وأهدتها لزوجها رجل الأعمال المصري وليد مصطفى، قائلة: «لم أرَ أحداً يحب وطنه بهذا القدر مثل زوجي وليد الذي أتعلم منه الوطنية»، وكشفت خلال الحفل عن حصولها على الجنسية المصرية، فقالت: «مصر أول بلد عربية احتضنني بعد لبنان، كما أنها احتضنتني عاطفياً أيضاً». وأضافت: «أحب الاحتفال معكم بحصولي على الجنسية المصرية، وأتشرف أن أكون مصرية، كلنا تربينا على الفن المصري».
مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة