معجون أسنان يقتل طفلة أميركية... والسبب؟

معجون أسنان يقتل طفلة أميركية... والسبب؟

الجمعة - 13 شعبان 1440 هـ - 19 أبريل 2019 مـ
الطفلة دينيس سالدات (ديلي ميل)
كاليفورنيا: «الشرق الأوسط أونلاين»
توفيت فتاة تبلغ من العمر 11 عاماً بعد أن عانت من حساسية قاتلة، سبّبها معجون أسنان، وتقوم والدتها حالياً بتحذير الآباء الآخرين، وإرشادهم لأهمية قراءة الملصقات على المنتجات التي يستخدمها أطفالهم.
وكانت دينيس سالدات، من وست كوفينا، بولاية كاليفورنيا الأميركية، تعاني من حساسية من منتجات الألبان. الأمر الذي سبب لها حساسية قوية عند استخدامها معجون أسنان يحتوي على بروتين الحليب، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وكان طبيب الأسنان الخاص بدينيس قد نصحها باستخدام هذا النوع من معجون الأسنان، لأنه سيساعدها على تقوية مينا أسنانها.
وبعد أن أمضت والدة الطفلة سنوات في قراءة المكونات على أنابيب معجون الأسنان، وعدم رؤية بروتين الحليب مدرجاً في القائمة، قالت مونيكا ألتاميرانو، إنها لم تعتقد أن هذا المكون سيكون موجوداً في المعجون الذي وصفه الطبيب لابنتها.
وتم تشخيص دينيس بإصابتها بحساسية شديدة ضد الألبان عندما كانت تبلغ من العمر سنة واحدة فقط.
وفي إحدى الليالي، خرجت دينيس من الحمام، وهي تبكي، وقالت لوالدتها: «أعتقد أنني أواجه حساسية من معجون الأسنان»، وشفتاها كانتا زرقاوتين بالفعل.
وفجأة، أدركت والدة دينيس أنها كانت تعاني من أعراض حساسية قوية جداً؛ حيث بدأ ضغط الدم لديها بالانخفاض، وعانت من ضيق الشعب الهوائية، ما يمنع أي شخص من التنفس بشكل طبيعي.
وعادة، ما تحدث هذه الأعراض الخاصة بالحساسية في غضون دقائق، وتشمل ضعف النبض والغثيان والتقيؤ والدوخة.
ونقلت دينيس إلى المستشفى على الفور، وقبعت هناك ليومين، لكن الأطباء لم يتمكنوا من إنقاذها وفارقت الحياة.
وعلم والداها لاحقاً أن معجون الأسنان يحتوي على بروتين مشتق من حليب الأبقار.
وتأمل العائلة، اليوم، في المساعدة على التوعية حول الحساسية المفرطة وتشجيع الأسر وموظفي المدارس ومقدمي الرعاية الصحية على فحص جميع المواد المثيرة للحساسية لدى الأطفال.
كما أنهم يريدون من أطباء الأسنان وغيرهم من الأطباء أن يسألوا المرضى بانتظام إذا كانت لديهم أي حساسية معينة قبل إرشادهم لاستخدام أي دواء.
أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة