الحريري يحذر من {كارثة} وتحرك واسع ضد التقشف

الحريري يحذر من {كارثة} وتحرك واسع ضد التقشف

الخميس - 12 شعبان 1440 هـ - 18 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14751]
الرئيس سعد الحريري متحدثاً إلى الصحافيين بعد جلسة مجلس النواب (الوكالة الوطنية)
بيروت: نذير رضا
تحرك اللبنانيون، أمس، ضد إجراءات الحكومة التقشفية التي يمكن أن تطال رواتبهم، رغم أن الموازنة لم تُقرّ بعد ولم يُكشف عن تفاصيلها. فقد نفّذت الاتحادات العمالية تحركاً تحذيرياً في الشارع تمهيداً لخطوات تصعيدية أخرى في حال مسّت الإجراءات التقشفية في الحكومة رواتب الموظفين.

وسحب رئيس الحكومة سعد الحريري أمس، فتيل القلق المتنامي في بيروت، بإعلانه «أننا لا نريد أن نمسّ بذوي الدخل المحدود والفقراء، لكن طريق الحفاظ على السلسلة يمر باتخاذ إجراءات تقشفية»، محذراً من أنه «إذا أكملنا كما هو الوضع حالياً فسنصل إلى كارثة»، لافتاً إلى أنه «يجب التكلم بصدق مع الناس بعيداً عن المزايدات». وقال الحريري: «ثمة وضع اقتصادي متراكم وسيئ ولا نمو منذ سنوات في البلاد، وثمة إنفاق كبر كثيراً في كل القطاعات، ونحن كحكومة علينا أن نكون صادقين»، مشيراً إلى أن هذه الموازنة هي «الأكثر تقشفاً في تاريخ لبنان».



المزيد...
لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة