رئيسة بلدية باريس تقترح «مؤتمراً دولياً» لإعادة بناء «نوتردام»

رئيسة بلدية باريس تقترح «مؤتمراً دولياً» لإعادة بناء «نوتردام»

الثلاثاء - 10 شعبان 1440 هـ - 16 أبريل 2019 مـ
رئيسة بلدية باريس آن إيدالغو (أ.ف.ب)
باريس: «الشرق الأوسط أونلاين»
اقترحت رئيسة بلدية باريس آن إيدالغو، اليوم (الثلاثاء)، عقد «مؤتمر دولي للمانحين» في العاصمة الفرنسية، بهدف إعادة بناء كاتدرائية نوتردام التي التهمتها النيران مساء أمس (الاثنين).

وقالت إيدالغو، في مقابلة مع إذاعة «فرانس إنتر»، «أقترح أن نعقد مؤتمراً دولياً للمانحين لاستقبال خبراء، والتمكن من جمع أموال».

كان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وعد مساء أمس بإعادة بناء المعلم التاريخي، الذي سبب احتراقه صدمة وحزناً في العالم أجمع.

وقال لدى تفقده الكاتدرائية: «سنعيد بناء نوتردام».

وصب رجال الإطفاء المياه على الأطلال المحترقة لكاتدرائية نوتردام في صباح اليوم التالي لحريق هائل التهم الكاتدرائية التي تقع في قلب باريس، ويعود تاريخ بنائها للعصور الوسطى، بينما يحاول المحققون معرفة سبب الحريق.

وظل مئات من رجال الإطفاء يكافحون الحريق لمدة ثماني ساعات، قبل أن يصبح تحت السيطرة، وتمكنوا من إنقاذ برجي الجرس والجدران الخارجية للكاتدرائية، إلا أن السقف انهار، كما انهار برج الكاتدرائية الذي يعود تاريخه إلى ثمانية قرون.

وأفاد لوران نونيز وزير الدولة بوزارة الداخلية الفرنسية، بأن هناك جيوباً من النيران لا تزال مشتعلة داخل المبنى، وستكون هناك حاجة لإجراء فحوص شاملة لمتانة هيكل الكاتدرائية.

وقال مكتب المدعي العام في باريس، إنه بدأ تحقيقاً بشأن الحريق.

وذكرت عدة مصادر في الشرطة أنها تعمل في الوقت الراهن بناء على فرضية أن الحريق كان حادثاً.
فرنسا فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة