طباعة آنية لصور سيلفي

طباعة آنية لصور سيلفي

«بولارويد منت» يصمم بكاميرا مع طابعة مدمجة
الثلاثاء - 11 شعبان 1440 هـ - 16 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14749]
واشنطن: كريغ إيلمان
تخيلوا أنكم تحملون جهازاً بحجم الجيب يحتوي على كاميرا، ومرآة لصور السيلفي، وطابعة مدمجة في تصميمه. ولكن دعكم من الخيال، لأن هذا الجهاز موجود فعلاً، ويحمل اسم «بولارويد مينت» (Polaroid Mint). ويبلغ حجم هذا الأخير 0.7 × 4.5 - 3 بوصة، أي أنه خفيف للحمل، رغم قدرة هيكله على احتواء مجموعة من البطاقات. ويضم الجهاز في داخله كاميرا وطابعة وبطارية أيون ليثيوم قابلة للشحن لتشغيله.
وتطبع هذه التقنية التي لا تستخدم الحبر صوراً بمقاس 2 × 3 بوصة، مقاومة للمياه واللطخ والتمزق. كما تأتي هذه الصور المطبوعة مع غطاء خلفي لاصق قابل للنزع، يتيح لكم عرضها في أي مكان تريدونه.
وقبل أن تسألوا، لن تحتاجوا إلى أي نوع من الحبر لاستخدامها. وبفضل تقنية الزنك، ستجدون كل ما تحتاجونه في الورق الذي يتوفر بحزم من 20 أو 30 أو 50 وحدة. أما تنزيل الأوراق، فهو عبارة عن عملية آنية بسيطة جداً، لا تتطلب منكم إلا فتح الورقة وإدخالها في الجهاز.
وفي أثناء استخدام الطابعة، ستشعرون بمتعة كبيرة. صحيح أنها لن تحل محل كاميرتكم التقليدية، أو طابعة الكومبيوتر، ولكن لا تنسوا أنه لا يمكنكم حمل هاتين الأخيرتين في حقيبتكم أينما ذهبتم.
تتيح لكم هذه الكاميرا (16 ميغابيكسل) تخزين الصور في بطاقة ذاكرة «ميكرو إس دي» (وتدعم بطاقات تصل سعتها إلى 256 غيغابايت)، ويمكنها التقاط نحو 40 صورة في كل شحنة بطارية. كما تضم الكاميرا مؤشراً على انخفاض طاقة البطارية ينذركم عند الحاجة إلى شحنة «يو إس بي»، فضلاً عن ضوء ليد يختفي عند حاجة الكاميرا للشحن.
ويمكنكم التقاط الصور بثلاثة أوضاع مختلفة، هي: ملون، وأبيض وأسود، وبني داكن، إلى جانب إمكانية إضافة إطار «البولارويد» الكلاسيكي المتوفر منذ زمن طويل، وقبل ظهور وسائل التواصل الاجتماعي.
وتجدون مرآة السيلفي في مقدمة الجهاز، ويساعدكم المؤقت على ضبط الكاميرا، والابتعاد بهدف التقاط الصور، بالإضافة إلى ميزة تحديد المشهد، التي تساعدكم على تأطير الصورة بمشهد عمودي أو مستطيل. كما يحتوي جهاز «مينت» أيضاً على بلوتوث يتيح لكم طباعة الصور من الهاتف الذكي.
تجدر الإشارة إلى أن نوعية صور الكاميرا ممتازة. وقد استخدمت تقنية الزنك في طابعات صغيرة أخرى، وفي الطباعة الآنية، ويمكنني القول إن النتائج كانت مثيرة للإعجاب. ولكن جهاز «بولارويد مينت» هو الأول الذي يتيح دمج خفة الحمل مع الطباعة في كاميرا بحجم الجيب، وبنتائج مرضية. ولا بد أن أعترف أنني شعرت بصعوبة في التوقف عن ابتكار ملصقات جميلة لوضعها على ثلاجتي.
يمكنكم الحصول على هذا المنتج على موقع الشركة ((www.polaroid.com بـ92.09 دولار، وهو متوفر بالأسود والأبيض والأزرق والأحمر والأصفر.
* خدمات «تريبيون ميديا»
أميركا الإنترنت Technology

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة