غرر بهم الحوثيون... «التحالف» يعيد 120 طفلاً يمنياً إلى ذويهم

غرر بهم الحوثيون... «التحالف» يعيد 120 طفلاً يمنياً إلى ذويهم

الثلاثاء - 4 شعبان 1440 هـ - 09 أبريل 2019 مـ
صورة للأطفال الذين غررت بهم الميليشيات الحوثية بعد أن استعادتهم قوات التحالف وسلّمتهم إلى الحكومة الشرعية اليمنية (واس)
شرورة: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن اليوم (الثلاثاء)، إعادة 120 طفلاً يمنياً إلى ذويهم بعد أن غررت بهم ميليشيا الحوثي الإرهابية للقتال على حدود السعودية.
وقال التحالف في بيان، إن قوّاته «سلّمت لمندوب الحكومة اليمنية الشرعية، اليوم، سبعة أطفال يمنيين من المغرر بهم، الذين ألقي القبض عليهم أثناء المواجهات العسكرية مع الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران في عددٍ من جبهات القتال على حدود المملكة».
وأضاف: «تمت إجراءات تسليم الأطفال بقيادة قوة شرورة، بحضور مندوب الحكومة اليمنية الشرعية والجهات المعنية، ويمثلون الدفعة الثامنة، حيث يبلغ عدد الأطفال الذين أعيدوا إلى ذويهم حتى الآن 120 طفلًا مغررًا بهم»، متابعاً بالقول: «سُلم كل طفل مبلغاً من المال كهدية مقدمة من قيادة القوات المشتركة لعمليات إعادة الأمل، فيما قدّمت قيادة قوة شرورة هدايا رمزية لهم، ونقلوا بالحافلات المعدة عن طريق البر إلى مأرب».
وجرى في 25 مارس (آذار) الماضي توقيع مذكرة تفاهم بين تحالف دعم الشرعية في اليمن والممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالأطفال والنزاع المسلح، تهدف إلى تعزيز حماية الأطفال المتضررين من النزاع المسلح في اليمن.
ويرجع استدراج الأطفال للانضمام لصفوف الحوثي إلى الوعود الوهمية من قبل الميليشيات، حيث يتم التغرير بهم مقابل وعود بصرف مرتبات شهرية، وتأمين الغذاء لهم.
وتقوم الميليشيات بتجنيد الأطفال دون سن الـ18 عن طريق اختطافهم من المدارس والأسواق والشوارع، أو من بيوتهم من بين ذويهم تحت تهديد السلاح، بغية الزج بهم في الصفوف الأمامية في ساحات القتال.
السعودية الحوثيين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة