تكهنات باسم الرضيع الملكي المنتظر في بريطانيا

تكهنات باسم الرضيع الملكي المنتظر في بريطانيا

«ديانا» و«أرثر» في الصدارة
الأربعاء - 13 رجب 1440 هـ - 20 مارس 2019 مـ
الأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان ميركل (رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
مع دخول ميغان ميركل زوجة الأمير البريطاني هاري مراحل الحمل الأخيرة، بدأت المراهنات والتكهنات حول جنس الرضيع المنتظر ووزنه وموعد ومكان الولادة.
وانطلقت أقوى المراهنات على الاسم. وتصدر اسم أرثر توقعات مؤسسة «ويليام هيل» للمراهنات في حالة كان الرضيع صبياً، أما إذا كانت فتاة فإن كثيرين يتوقعون أن يختار دوق ودوقة ساسكس اسم الأميرة الراحلة ديانا والدة هاري.
وقال روبرت آدامز المتحدث باسم «ويليام هيل»: «اسم ديانا مرشح بنسبة عشرة إلى واحد. ليست هناك مفاجآت... لكن هناك توجهاً في الآونة الأخيرة لاسم فيكتوريا بنسبة عشرة إلى واحد أيضاً لأن (الناس) يحبونه».
وفي أكتوبر (تشرين الأول)، أعلن هاري حفيد الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا وميغان أنهما ينتظران ولادة طفلهما الأول في الربيع.
وفي يناير (كانون الثاني)، قالت ميغان لمحبيها إنها في الشهر السادس من الحمل، مضيفة أنها وهاري لا يعلمان نوع الجنين.
وأظهرت رهانات مؤسسة «ويليام هيل» هذا الأسبوع أن معظم التكهنات تذهب إلى أنها فتاة في حين تساوت التوقعات في حالة الصبي.
وقالت كيتي بيليس مديرة العلاقات الإعلامية في مؤسسة بيتفير للمراهنات إن كثيرين يراهنون على أنها فتاة والاسم المفضل هو ديانا بنسبة خمسة إلى واحد.
وأضافت أن خياراً آخر للاسم هو أليس، وهو اسم كانت التكهنات تشير إلى أنه كان اسماً مطروحاً عندما كانت كيت زوجة الأمير ويليام شقيق هاري حبلى العام الماضي إلا أنها وضعت صبياً وأطلقا عليه اسم لويس.
وقالت بيليس: «يشعر المراهنون بأنه سيكون هناك أليس في العائلة المالكة يوماً ما، ومن ثم نرى اهتماماً كبيراً بهذا الاسم أيضاً». وكانت والدة الأمير فيليب جد هاري تدعى أليس.
لندن العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة