مبتكرات جديدة: «ببل تاكسي»... مركبة مائية كهربائية مجنحة

مبتكرات جديدة: «ببل تاكسي»... مركبة مائية كهربائية مجنحة

تتسع لخمسة أشخاص بسعر 200 ألف دولار
الاثنين - 12 رجب 1440 هـ - 18 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14720]
لندن: «الشرق الأوسط»
يساهم رفع المراكب عن سطح المياه على أجنحة مائية في جعلها أكثر راحة وفعالية. ويستخدم هذا التصميم من شركة «سيبابلز» الفرنسية، الدفع الكهربائي ونظام التوازن الآلي لمنح الركّاب وسيلة نقل بحرية نظيفة، وهادئة، وممتعة.

- تاكسي مائي
وكان فريق من شركة «سيبابلز» قد قدّم عرضاً شرح فيه كيف تتسع مركبة «ببل تاكسي» Bubble Taxi ( أو تاكسي الفقاعة) لستة أشخاص.
وتقدّم لكم «بابل تاكسي» أفضل وسيلة نقل بحرية نظيفة وهادئة ومريحة. وتعتمد المركبة الجديدة من «سيبابلز» على نظام تحكّم آلي للطيران يتيح لها تحقيق توازنها الذاتي أثناء الطيران.
انطلقت «بابل تاكسي» للمرّة الأولى في معرض الزوارق في ميامي الأميركية الشهر الماضي. وتضمّ المركبة المبتكرة خمسة مقاعد، وتأتي بحجم السيارة العائلية، بتصميم أنيق كلاسيكي أشبه بالسيارة الطائرة من فيلم «ذا فيفث إليمينت».
يسير نموذج «ببل تاكسي» التجريبي بدعامتين على نظام دفع كهربائي بقدرة 20 كيلوواط. وفور وصول سرعة المركبة إلى 13 كلم/ الساعة، تعمل أجنحتها المائية على رفعها عن سطح المياه، لتتيح لها الطيران بسرعة قصوى تصل إلى 28 كلم - الساعة، والتقدّم على ارتفاع 40 سنتيمترا فوق المياه.
يساهم رفع هيكل المركبة عن سطح المياه في الحدّ من الاحتكاك بنسبة 40 في المائة، مما يساعد على توسيع نطاق قوتها مدعوماً بطاقة بطاريتها التي تبلغ شحنتها 21.5 كيلوواط - ساعة، والتي تدوم لساعتين من الاستخدام، أو لمسافة 40 كلم لجولة الشحن الواحدة التي تتطلّب خمس ساعات. يرفع الطيران على الأجنحة المائية المركبة بحيث يقيها الكثير من اضطرابات سطح المياه، وبالتالي، يضمن للركاب رحلة سلسة ومريحة.
ولكن تجدر الإشارة إلى أنّ الأرقام المذكورة أعلاه تنطبق فقط على النموذج التجريبي. فقد كشفت شركة «سيبابلز» أنّ مركباتها التجارية ستكون أكثر سرعة ومزوّدة ببطاريات أكبر وتسير لنطاق أطول مع شحن أسرع بـ35 دقيقة.

- أجنحة توازن
وفي حال شعرتم أنّ المركبة تفتقر إلى التوازن، لا تقلقوا، لأنها مجّهزة بجناح في الوسط واثنين آخرين في الخلف. كما تستخدم «ببل تاكسي» جهاز جيروسكوب وأجهزة استشعار للارتفاع لقياس زوايا الميل والالتفاف بشكل مستمرّ، إلى جانب نظام دوران آلي يتيح للسفينة تصحيح انحدارها وإرساء توازنها أوتوماتيكياً أثناء قيادة السائق.
وكان موقع «تيك كرانش» قد أورد أنّ سعر المركبة يصل إلى نحو 200 ألف دولار، مما يجعل شراءها صفقة مربحة للشركة، وخاصة إذا احتسبتم تكاليف الصيانة والوقود التي ستوفرونها في حال كنتم تخططون لاستخدامها بشكل متواصل. ولا شكّ أنّ تصميمها المستقبلي والأنيق وسفرها الهادئ فوق المياه سيجذب أنظار الميسورين.
ينتظر الزبائن الأميركيون اليوم مركباتهم الخاصة من «ببل تاكسي»، بينما تتهيأ الشركة للبدء بإنتاج مركبات خاصة وتجارية لزبائنها في موسكو، وسان بطرسبورغ، وروتردام، وأمستردام.
أميركا science Technology

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة