مؤرخ روسي يشكك بوثائق نشرت مؤخراً عن هتلر

مؤرخ روسي يشكك بوثائق نشرت مؤخراً عن هتلر

الأحد - 4 رجب 1440 هـ - 10 مارس 2019 مـ
أحد الأنفاق التي أنشأها النازيون في بولندا (أرشيف - أ.ف.ب)

شكك مؤرخ روسي في وثائق نشرت قبل أيام تتحدث عن أماكن أخفى بها النازيون الذهب والتحف الثمينة قبل رحيلهم عن بولندا خلال الحرب العالمية الثانية، فيما عرف بـ«كنوز هتلر».

ودعا المؤرخ قسطنطين زاليسكي إلى الحذر من المعلومات الواردة بالمذكرات اليومية للضابط النازي إيغون أولينهاور، وورد بها أن هتلر أمر بإخفاء 260 شاحنة مليئة بالكنوز في 11 مكانا بالأراضي البولندية لكي لا تتمكن القوات السوفياتية من الحصول عليها.

وقال زاليسكي في حديث لقناة «زفيردا» التلفزيونية الروسية: «لم يتم نشر هذه الوثيقة، وتم عرض عدة صور من صفحاتها. ويجب أن نقف موقفا حذرا من ذلك. ومَن عرض هذه الوثيقة قال إن هذه المذكرات اليومية مرت بـ5 فحوص، لكننا لا نعرف من الذي أجرى هذه الفحوص».

وأشار إلى أن وثائق الجناح العسكري للحزب النازي لا تضم أي معلومات حول ضابط باسم أولينهاور، مضيفا أن محتوى المذكرات يثير شكوكا كبيرة أيضا.

ويرى المؤرخ الروسي أن المعلومات حول 260 شاحنة محملة بالذهب لا تشبه الحقيقة. وقال: «هناك سؤال: ما عدد الناس الضروري لاستخدام مثل هذا العدد الكبير من الشاحنات؟ ما عدد الأشخاص الذين شاركوا في هذه العملية؟ يجب أن يكون هناك أكثر من ألف شخص».


روسيا تاريخ

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة