الأزهر يتصدى للطلاق بـ«برنامج توعية شامل»

الأزهر يتصدى للطلاق بـ«برنامج توعية شامل»

الثلاثاء - 27 جمادى الآخرة 1440 هـ - 05 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14707]
القاهرة: وليد عبد الرحمن
تحت شعار «أسرة مستقرة = مجتمع آمن»، ولمواجهة التفكك الأسري والحد من ظاهرة الطلاق في مصر، دشن الأزهر أمس، برنامج التوعية الأسرية والمجتمعية الذي ينفذه مركزه العالمي للفتوى الإلكترونية بالتعاون مع قطاعات الأزهر المختلفة. وقال الدكتور أسامة الحديدي، مدير مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، لـ«الشرق الأوسط» إن «البرنامج يهدف إلى إلقاء الضوء على أسباب الطلاق، وطرق علاجها، بهدف الحد من ارتفاع معدلات الطلاق في إطار الدور الدعوي والاجتماعي للأزهر».
إطلاق البرنامج تم بتوجيهات الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، لكافة أبناء الأزهر بمختلف تخصصاتهم، بالنزول إلى أرض الواقع ومعايشة الجماهير وتلمس همومهم، والبحث عن حلول ناجحة وواقعية للمشكلات المجتمعية، خاصة القضايا الملحة... ويهدف برنامج «أسرة مستقرة = مجتمع آمن» إلى تعزيز استقرار المجتمع المصري من خلال التوعية المجتمعية السليمة، ومواجهة ظاهرة التفكك الأسري، وإزالة الخلافات بين المتنازعين، وحماية الطفل من الأضرار البدنية والنفسية المترتبة على انفصال والديه. وكانت إحصائية لـ«مركز المعلومات ودعم واتخاذ القرار» التابع لمجلس الوزراء المصري، قد أشارت إلى أن مصر احتلت المرتبة الأولى عالمياً في حالات الطلاق، حيث وصلت معدلاته إلى 40 في المائة، وأن اليوم الواحد يشهد 240 حالة. كما أشار «الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء» في يوليو (تموز) من الماضي إلى ارتفاع حالات الطلاق بنسبة 3.2 في المائة لتسجل 198.2 ألف حالة في 2017 مقابل 192 ألف حالة طلاق عام 2016.
وقال الشيخ صالح عباس، وكيل الأزهر، إن برنامج التوعية الأسرية والمجتمعية يعد استكمالاً لجهود «وحدة لم الشمل» التي وجه الدكتور الطيب بإطلاقها في أبريل (نيسان) من العام الماضي، وتدخلت لحل 1250 حالة نزاع أسري في مختلف محافظات مصر، حيث انتهت 900 منها بالتصالح. وكان مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية قد أطلق «وحدة لم الشمل» وقام أعضاء الوحدة بعقد لقاءات مع الأزواج، سواء عبر الهاتف، أو من خلال الزيارة الميدانية، للوقوف على أسباب الخلاف وسبل حلها.
من جهته، أكد الحديدي، أن «برنامج التوعية الأسرية والمجتمعية يتضمن مؤتمرات جماهيرية بمحافظات مصر، وندوات وورش عمل تثقيفية وتوعوية لجميع فئات المجتمع من قبل نخبة متخصصة ومتميزة، فضلاً عن لقاءات حوارية مع أفراد الأسرة بهدف التعرف على مشكلاتهم وتحديد الحلول المناسبة لها من خلال زيارات ميدانية، وطباعة الكتيبات التي تعالج مشاكل الأسرة وتوزيعها على أفراد المجتمع ومؤسساته أثناء هذه اللقاءات وفي الأماكن العامة.
مصر أخبار مصر family

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة