الزعفران... لعلاج اضطراب «فرط الحركة ونقص الانتباه»

الزعفران... لعلاج اضطراب «فرط الحركة ونقص الانتباه»

دواء عشبي بديل للعقاقير الموصوفة طبياً
الجمعة - 17 جمادى الآخرة 1440 هـ - 22 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14696]
لندن: «الشرق الأوسط»
قال باحثون أمس إن الزعفران يمكن أن يحل محل الأدوية في علاج اضطراب «فرط الحركة ونقص التركيز» لدى الأطفال.
وفي تجارب أولية على أطفال تراوحت أعمارهم بين 6 و17 سنة يعانون من هذا الاضطراب، وجد الباحثون أن الزعفران نجح فعلا في السيطرة على أعراض الاضطراب على غرار ما يقوم به العقار «ريتالين» الموصوف طبيا.
وأضافوا أن الزعفران يمكن أن يكون دواء عشبيا بدلا من العقاقير الطبية للمصابين بالاضطراب، خصوصا المعانين من تأثيراته، الذين تصل نسبتهم إلى 30 في المائة.
وقال الباحثون الذين نشروا نتائج دراستهم في مجلة «جورنال أوف تشايلد آند أدولسنت سايكوفارماكواوجي» المعنية بالأبحاث الصيدلانية العصبية للأطفال والمراهقين، إنهم قارنوا بين تأثير العقار من جهة والزعفران من جهة أخرى على 54 من المشاركين لفترة 6 أسابيع.
ويعرف عن الزعفران امتلاكه خصائص مضادة للكآبة وأخرى تعزز الذاكرة. وأكد الباحثون على ضرورة إجراء مزيد من الأبحاث على دور الزعفران في علاج هذا الاضطراب.
المملكة المتحدة الصحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة