لأول مرة... شيخ الأزهر مع البابا فرنسيس ببيت واحد

لأول مرة... شيخ الأزهر مع البابا فرنسيس ببيت واحد

الاثنين - 28 جمادى الأولى 1440 هـ - 04 فبراير 2019 مـ
صورة نشرها الحساب الرسمي لمؤتمر «لقاء الأخوة الإنسانية» على «تويتر» لشيخ الأزهر والبابا فرنسيس أثناء ركوبهما سيارة واحدة
أبوظبي: «الشرق الأوسط أونلاين»
في حدث يقع لأول مرة في التاريخ، أقام شيخ الأزهر الإمام الأكبر أحمد الطيب والبابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية في بيت واحد أثناء وجودهما بدولة الإمارات العربية المتحدة أمس (الأحد) للمشاركة في مؤتمر «لقاء الأخوة الإنسانية».

ونشر الحساب الرسمي للمؤتمر على «تويتر»، صورة لشيخ الأزهر والبابا فرنسيس، أثناء ركوبهما سيارة واحدة، وعلق قائلاً: «التواضع والتسامح متمثلان في شخصيتين عظيمتين... البابا فرنسيس والإمام الطيب يستقلان سيارة واحدة ويقيمان في بيت واحد».

ونوه الحساب بأن هذا «يحدث لأول مرة في التاريخ على أرض الإمارات».

وكان البابا فرنسيس قد وصل إلى الإمارات أمس في زيارة تاريخية تستغرق 3 أيام، ليكون أول بابا للفاتيكان تطأ قدمه شبه الجزيرة العربية، حيث ستشمل زيارة البابا جولة في جامع الشيخ زايد الكبير، وإقامة قدّاس بمدينة زايد الرياضية في أبوظبي، والمشاركة في مؤتمر حول حوار الأديان.
الامارات العربية المتحدة أخبار الإمارات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة