السيارات العاملة من دون مفتاح معظمها فريسة سهلة للصوص

السيارات العاملة من دون مفتاح معظمها فريسة سهلة للصوص

بعد اختبار 237 سيارة فُتح 230 منها
الجمعة - 26 جمادى الأولى 1440 هـ - 01 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14675]
لندن: «الشرق الأوسط»
تعمل أكثر من نصف عدد السيارات المبيعة سنوياً، البالغ عددها 17 مليون سيارة، من دون مفتاح، الذي يعتبر في نظر الكثير ميزة رائعة، حيث تجعل من عملية الدخول وتشغيل السيارة أسرع وأسهل إذا انتهى بك المطاف وحيداً في موقف للسيارات ليلاً.
وأشار تقرير نشره موقع «ويتش؟»، البريطاني المعني بأخبار التكنولوجيا، إلى أن السيارات التي تعمل من دون مفتاح من السهل اختراقها. ومن بين 237 سيارة تم اختبارها، تم التمكن من فتح 230 سيارة، من بينها «فورد فوكس» و«فولكس فاجن جولف»، باستخدام «تكنولوجيا المرحلات»، حسب وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).
ويأتي مصطلح «مرحل» نتيجة استخدام صندوق اتصال لاسلكي، وهو عبارة عن جهاز ينقل الإشارات لاسلكياً من موقع إلى آخر. فإذا أراد شخص ما سرقة سيارة من دون مفتاح، فليس عليه سوى أن يضع صندوق اتصال لاسلكي عند الباب الأمامي للمنزل (أو بالقرب من مكان مفتاح السيارة) وإرسال الإشارة التي يصدرها المفتاح إلى صندوق اتصال لاسلكي ثانٍ بالقرب من السيارة؛ ما يمكّنه من «خداع» السيارة لتعتقد أن المفتاح قريب منها وتفتح الأبواب.
ووفقاً للتقرير، فإن طرازات السيارات التي لا يمكن سرقتها عن طريق هذه التكنولوجيا هي جميع سيارات شركة «جاغوار» و«لاند روفر». واتخذت بعض الشركات الأخرى تدابير لمنع السرقة في سياراتها التي تعمل من دون مفتاح، فقد أضافت شركتا «بي إم دبليو» و«مرسيدس» حساسات للحركة في مفاتيحها؛ كي لا يتم فتح السيارة إذا كان المفتاح الرئيسي ثابتاً وغير متحرك.
ووفقاً لوزارة العدل الأميركية، فقد تراجعت سرقة السيارات، منذ عام 2008 عندما تمت سرقة ما يرقب من 960 ألف سيارة، حتى عام 2017، حيث سجلت سرقة قرابة 774 ألف سيارة.
وما دام أن ميزة تشغيل السيارة من دون مفتاح متاحة وشائعة، حيث يشير إلى ذلك العدد الهائل من المركبات المجهزة بهذه الخاصية، فإن شركات صناعة السيارات لن تتوقف على ما يبدو عن تزويد سياراتها بها، بغض النظر عن مدى تعرض السيارة للسرقة.
المملكة المتحدة السيارات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة