«الوكالة الإسلامية للتصنيف» تعيد تأكيد تصنيفات «جي إف إتش» المالية

«الوكالة الإسلامية للتصنيف» تعيد تأكيد تصنيفات «جي إف إتش» المالية

الثلاثاء - 23 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 01 يناير 2019 مـ رقم العدد [ 14644]
هشام الريس الرئيس التنفيذي لمجموعة جي إف إتش
دبي: «الشرق الأوسط»
قالت مجموعة جي إف إتش المالية الإماراتية، إن الوكالة الإسلامية الدولية للتصنيف أعادت تأكيد تصنيفات المجموعة وفقا للمقياس الدولي بمعدل «BB-B» ووفقا للمقياس الوطني، مع نظرة مستقبلية «مستقرة».
وأشارت الوكالة الإسلامية الدولية للتصنيف إلى التحسن الذي سجلته المجموعة في الدخل الرئيسي المحقق على خلفية أحجام معاملات الصيرفة الاستثمارية القوية التي تمت خلال العام 2017، والتي استمرت خلال التسعة أشهر الأولى المنتهية في شهر سبتمبر (أيلول) 2018.
ووفقا للوكالة، فإن هذه التصنيفات تعكس أيضاً معدل الديون المنخفض للمجموعة التي تتخذ من البحرين مقراً لها، حسب المسجل بالميزانية العمومية، إضافة إلى أن معدل كفاية رأس المال بالمجموعة يزيد على الحد الأدنى للمتطلبات الرقابية، كما أبرز تقرير الوكالة المزايا المرتبطة بالشراكة مع المساهم الرئيسي، مجموعة أبوظبي المالية، ومصالحها المشتركة في أنشطة أعمال المجموعة.
وأوضح التقرير أن المحفظة الاستثمارية لمجموعة جي إف إتش قد شهدت نموا خلال العامين الماضيين، إذ تم جمع أموال تتجاوز قيمتها مليار دولار من خلال الأصول الخاضعة لإدارتها والأنشطة العقارية والخزانة، كما أبرز التقرير عمليات التخارج البالغ قيمتها 1.5 مليار دولار التي تمت للمستثمرين منذ عام 2016 والتي انعكست إيجابا على الأنشطة الاستثمارية والربحية التي حققتها المجموعة.
وقال هشام الريس الرئيس التنفيذي لمجموعة جي إف إتش: «نحن بالفعل سعداء بهذا التقدير الذي حصلنا عليه من خلال التصنيفات ومن السوق، والذي يعكس الزخم الإيجابي الذي ستواصل المجموعة تحقيقه عبر جميع خطوط أنشطة أعمالها، بما في ذلك التحسينات في تحقيق الدخل وبشكل خاص من أنشطتنا المصرفية الاستثمارية التي نركز عليها لتحقيق معدلات نمو عالية. كما سنواصل العمل على تدعيم أنشطتنا وأدائنا من خلال استقطاب الاستثمارات المدرة للدخل، وتحقيق أقصى قيمة من محافظنا الحالية، والأهم من ذلك تحقيق عمليات تخارج استراتيجية مربحة، يمكن من خلالها تحقيق مزايا كبيرة للمجموعة والسادة المساهمين والمستثمرين».
الامارات العربية المتحدة أخبار الإمارات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة