«موديز» تدق ناقوس الخطر في لبنان

«موديز» تدق ناقوس الخطر في لبنان

تكلفة التأمين على الدَيْن السيادي بلغت 75 %
السبت - 6 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 15 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14627]
بيروت: «الشرق الأوسط»
دقت وكالة «موديز» للتصنيفات الائتمانية ناقوس الخطر في لبنان بتأكيدها تصنيفه عند «B3» وتغيير نظرتها المستقبلية للبلاد من «مستقرة» إلى «سلبية».

وأكد وزير المال اللبناني علي حسن خليل أمس أن قرار الوكالة «يثبت الحاجة إلى تشكيل حكومة والشروع في إصلاحات». وكتب في تغريدة له على «تويتر»: «تقرير موديز... الذي حافظ على تصنيف لبنان مع تغيير النظرة إلى سلبية يفرض على الجميع الانتباه إلى المضمون الصحيح الذي يؤكد أهمية تشكيل الحكومة والبدء بالإصلاحات لإعادة الثقة وتخفيف معدل المخاطر وتخفيف العجز».

ويعاني لبنان من ثالث أعلى نسبة للدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي في العالم، ومن ركود اقتصادي مع فشل الأحزاب المتنافسة في الاتفاق على تشكيل حكومة جديدة منذ مايو (أيار) الماضي. ووصلت تكلفة التأمين على الدين السيادي اللبناني من مخاطر العجز عن السداد هذا الأسبوع إلى أعلى مستوياتها منذ الأزمة المالية العالمية في 2008، حيث بلغت 75 في المائة أول من أمس، حسب وكالة «رويترز».

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة