«بيربري» وفيفيان ويستوود... تعاون من أجل الأرض

«بيربري» وفيفيان ويستوود... تعاون من أجل الأرض

الخميس - 4 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 13 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14625]
«تي شيرت» كتبت عليه المصممة رسالة اجتماعية مهمة ... كايت موس كما ظهرت في الحملة الترويجية ... و«تي شيرت» آخر كتب عليه من الخلف
لندن: «الشرق الأوسط»
«فيفيان ويستوود هي من جعلتني أحلم أن أكون مصمماً؛ لهذا عندما تسلمت مهمتي في دار (بيربري)، كنت أعرف في قرارة نفسي أن الفرصة قد واتتني أخيراً لكي أتعاون معها». هذا ما قاله ريكاردو تيشي، مصمم دار «بيربري» عن تعاونه الأخير مع المصممة المخضرمة، التي تعرف عالمياً بالأم الفعلية والروحية للـ«بانكس».
موجة انطلقت في بريطانيا في السبعينات واجتاحت العالم أجمع، ولا تزال تأثيراتها واضحة. وتابع: «إنها متمردة، ولا أحد يمكن أن ينافس أسلوبها البريطاني الذي ألهم الكثير منا. لهذا؛ أنا في غاية السعادة اليوم بتعاوني معها من خلال هذه التشكيلة المحدودة».
كان ريكاردو تيشي قد أشار إلى هذا التعاون في شهر يوليو (تموز) الماضي. لم يبُح بأي تفاصيل؛ الأمر الذي جعل الكل متشوقاً لمعرفة المزيد.
الآن توضح أن التعاون جاء على شكل تشكيلة محدودة شملت الكثير من القطع التي تفوح منها رائحة «فينتاج» التي تجسدها نقشات «بيربري» الأيقونية وأسلوب فيفيان ويستوود. من تنورات «الكيلت» الاسكوتلندية والقمصان الواسعة التي كتبت عليها رسائل سياسية أو اجتماعية، إلى معاطف أيضاً واسعة وجوارب وغيرها، كلها منقوشة بمربعات الدار البريطانية.
أمر فسره ريكاردو تيشي بقوله: إنها إعادة صياغة لبعض الأيقونات المأخوذة من أرشيف الدار الغني، وتحديداً النقشات المربعة، التي ترجمتها المصممة بطريقتها.
الجميل في هذا التعاون أن ريع هذه التشكيلة سيذهب لصالح «كول أيرث» Cool Earth، وهي منظمة غير ربحية تعمل لوقف إزالة الغابات المطيرة، ويدعمها كل من المصمم الإيطالي والمصممة المخضرمة.
وتجدر الإشارة إلى أنه تم طرح التشكيلة على مواقع التسوق الإلكتروني وفي بعض المحال المنتقاة في الأسبوع الأول من الشهر الحالي، مصحوبة بحملة ترويجية بطلتها العارضة البريطانية كايت موس، ومجموعة من العارضين والعارضات البريطانيات.
المملكة المتحدة موضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة