«شانيل» تستلهم من آسيا عناصر جمالية مُشرقة

«شانيل» تستلهم من آسيا عناصر جمالية مُشرقة

الخميس - 21 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 29 نوفمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14611]
من آسيا وثقافتها استلهمت الدار مجموعتها الجديدة - «بوم إيسانسييل» - مستحضرات «شانيل» تلبي حاجة امرأة معاصرة
لندن: «الشرق الأوسط»
من مقولة قديمة لغابرييل شانيل: «لا يمكنك العيش بأفق محدود، فذلك خانق»، استلهمت لوشيا بيكا، المصممة الإبداعيّة العامّة لقسم الماكياج، مجموعة «شانيل» لربيع وصيف 2019. وقد ترجمت هذه المقولة بالسفر إلى آسيا، وهو ما يشير إليه عنوانها: «رؤية آسيا: فن التفاصيل»VISION D’ASIE: L’ART DU DÉTAIL . كانت الفكرة من ورائها هي التعرف عن قُرب عما تخفيه من أسرار جمالية بعيدة. في اليابان وكوريا الجنوبية، انغمست في تفاصيل الحياة اليومية بالتجول في الشوارع الخلفية والأسواق الشعبية لتُسجل في ذاكرتها كل لقطة أثارت حواسها وفكرها. في إحدى أسواق طوكيو، مثلا أسرها بريق قشر السمك، وفوق شارع جانبي في سيول، شدت انتباهها أسلاك مُعلقة بطريقة جديدة. لكن الأهم من هذا لمست مدى تقدير الآسيويات للجمال الهادئ، ورغبتهن في مستحضرات بسيطة لا يشترطن فيها سوى أن تكون فخمة وبعيدة عن البهرجة والمبالغة.
اكتشفت أيضا تأثيرات مذهلة للضوء، وكيف يُضفي على البشرة رونقاً وألقاً عندما ينعكس عليها بشكل صحيح، وهذا ما ركزت عليه في الكثير من مستحضرات المجموعة. فبعد عودتها من رحلتها، دخلت المختبرات لتبدأ في ترجمة ما سجلته ذاكرتها من تفاصيل بمفهوم جمالي باريسي لصيق بـ«شانيل»، من خلال التلاعب بالضوء والبنية المشرقة. المستحضر الجديد الشفاف «بوم إسانسييل» BAUME ESSENTIEL مثلا يُضفي إشراقة بتأثير ندي، بحيث تستعيد البشرة حيويتها مباشرة، فيما تزيد اللمسات اللؤلؤية اللامعة التي يتضمنها من نشاط البشرة وتحددها بنعومة.
أما ظلال العيون «أومبر بروميير كريم لي 9 أومبرز» فيأتي بتركيبة كريمية ناعمة تجعل العيون تلمع وتشع هي الأخرى بالحيوية، علما بأن هذه الظلال تأتي بألوان متنوعة، بعضها معدني حتى تنسجم مع أحمر الشفاه ذي التركيبة المطفية في غالب الأحيان. الجميل في مجموعة أحمر الشفاه، الغنية بدرجات ألوان متنوعة، أنها تدوم مدة أطول من دون أن تسبب للشفاه أي جفاف مثلما كان الحال بالنسبة للتركيبات المطفية الأخرى. وهكذا نجحت رحلة ممتعة في إلهام بيكا ومساعدتها على فهم رؤية الآسيويات للجمال ليتجسد الأمر بالنسبة لعاشقات دار «شانيل» في مستحضرات تعكس نوعاً من الحرية والسهولة وتلبي حاجة امرأة معاصرة لا تريد أي تعقيدات.
المملكة المتحدة موضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة