حملة روسية على الدور الأميركي في سوريا

حملة روسية على الدور الأميركي في سوريا

الأمم المتحدة تطالب دمشق بـ«عدم المراوغة» في ملف الكيماوي
السبت - 9 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 17 نوفمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14599]
رئيس المركز الوطني لإدارة الدفاع في الجيش الروسي، ميخائيل ميزينتسوف في موسكو امس. ( أ ب)
موسكو: رائد جبر نيويورك: علي بردى
شنت موسكو حملة انتقادات على الدور الأميركي في سوريا واتهمت واشنطن بـ«التستر على إرهابيين» واستخدام الفوسفور في قصف شمال شرقي سوريا.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن القوات الأميركية «استأنفت مجددا في الفترة الماضية غاراتها على محافظة دير الزور شرق سوريا، باستخدام قنابل الفوسفور. وليست المرة الأولى التي يتم فيها تسجيل استخدام أسلحة محرمة دوليا، من جانب قوات التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن»، في وقت أطلقت وزارة الدفاع الروسية، اتهامات أخرى ضد واشنطن. وأفاد بيان أصدرته الوزارة بأن «نحو 6 آلاف مسلح من مجموعة (مغاوير الثورة) الموالية لواشنطن، يوجدون في مخيم الركبان».

من ناحية ثانية، صوتت غالبية الدول الـ193 الأعضاء في الأمم المتحدة لصالح قرار قدمته السعودية يطالب دمشق بـ«عدم المراوغة» في تقاريرها حيال مخزونها من الأسلحة الكيماوية وبوقف تعذيب السجناء وسياسات التجويع والحصار التي تعتمدها ضد ملايين السوريين.

إلى ذلك، صوتت واشنطن ضد قرار أصدرته الأمم المتحدة يدعو إسرائيل لسحب سلطتها على هضبة الجولان المحتلة.

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة