العاهل المغربي والرئيس الفرنسي يدشّنان «البراق»

العاهل المغربي والرئيس الفرنسي يدشّنان «البراق»

أول قطار فائق السرعة في أفريقيا ينطلق بتكلفة 2.3 مليار دولار
الجمعة - 7 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 16 نوفمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14598]
ملك المغرب وماكرون يدشنان أول رحلة للقطار الفائق السرعة في طنجة أمس (رويترز)
الرباط: لحسن مقنع
دشن العاهل المغربي الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس، أول رحلة لقطار «البراق»، الذي يعد أول قطار فائق السرعة في القارة الأفريقية.

وكلف المشروع نحو 2.3 مليار دولار، تم تمويلها بحصة 51 في المائة من طرف فرنسا، و27 في المائة من طرف المغرب، بالإضافة إلى أربعة صناديق سيادية خليجية، هي الصندوق السعودي للتنمية، والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، وصندوق أبوظبي للتنمية، والصندوق العربي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، ساهمت بحصة 22 في المائة.

وسيحدث القطار الجديد، الذي يربط بين مدينتي الدار البيضاء وطنجة، عبر الرباط والقنيطرة، طفرة نوعية في مجال النقل الطرقي للمسافرين بالمغرب، إذ سيقلص مدة الرحلة إلى النصف بين العاصمة المغربية الرباط ومدينة طنجة على مضيق جبل طارق في شمال المغرب.

وكان العاهل المغربي قد استقبل الرئيس الفرنسي ظهر أمس بمطار طنجة، وأجرى قائدا البلدين محادثات على انفراد قبل التوجه إلى مدينة طنجة ليدشّنا المحطة الجديدة للقطار السريع، وينطلقا في أول رحلة لقطار البراق بين طنجة والرباط.

واستغرق إنجاز مشروع القطار فائق السرعة زهاء 11 عاماً منذ توقيع الاتفاقية المتعلقة به من طرف الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي عام 2007.

...المزيد
المغرب الإقتصاد المغربي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة