السبسي ينقل أزمة التعديل الحكومي إلى البرلمان

السبسي ينقل أزمة التعديل الحكومي إلى البرلمان

نفى الخلاف مع الشاهد لكنه أبدى استياء من «عدم مراعاة الأعراف»
الجمعة - 1 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 09 نوفمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14591]
الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي. («الشرق الأوسط»)
تونس: المنجي السعيداني
قرر الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، نقل أزمة التعديل الوزاري الأخير إلى البرلمان، وذلك بعدما كان أبدى تحفظه على إعلان رئيس الحكومة يوسف الشاهد، إعلان التعديل، الاثنين الماضي، دون الرجوع إليه.

وقال السبسي في مؤتمر صحافي عقده في قصر قرطاج، أمس، إن مصير الحكومة المرتقبة «سيكون بيد مجلس الشعب». مجدداً تأكيده أنه لن يكون ضد البرلمان إذا قرر منح ثقته للحكومة. لكنّه عبّر في المقابل عن استيائه من «عدم مراعاة الأعراف» المتبعة عادةً في ترشيح أسماء الوزراء الجدد، حيث يتم اقتراحها على رئيس الجمهورية أولاً وأخذ موافقته عليها قبل الإعلان عنها بشكل رسمي.

ورداً على التقارير التي تحدثت خلال الأيام الماضية عن وجود خلاف عميق مع رئيس الحكومة الحالية، نفى السبسي وجود أي خلاف مع الشاهد. كما نفى توجيه أي خطاب إلى البرلمان حول الخروقات الدستورية التي شابت عملية التعديل الوزاري، أو أنه أبدى امتعاضاً شديداً من عدم إعلامه بهذا التعديل. واعترف السبسي بوجود أسماء غير معروفة بالنسبة إليه ضمن التشكيلة الحكومية الجديدة المقترحة، التي ضمت 20 حقيبة وقال إنه لم يعرف سوى خمسة مرشحين لتولي حقائب وزارية.

...المزيد
تونس تونس

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة