عبد المهدي يتعهد النأي بالنفس إقليمياً

عبد المهدي يتعهد النأي بالنفس إقليمياً

أعطى أولوية لمصلحة العراق في تطبيق العقوبات على إيران
الجمعة - 15 صفر 1440 هـ - 26 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14577]
عبد المهدي يرأس الاجتماع الأول لمجلس الوزراء (رويترز)
بغداد: حمزة مصطفى
تعهد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي التزام سياسة النأي بالنفس في التجاذبات الإقليمية، مؤكداً أنه سيأخذ في الاعتبار مصلحة العراق «أولوية» فيما يخص تطبيق العقوبات على إيران.

وقال عبد المهدي لدى مباشرة حكومته مهامها من خارج المنطقة الخضراء أمس، إن العراق سيمنح الأولوية لمصالحه الخاصة واستقلاله فيما يخص مساعدة الولايات المتحدة في تطبيق عقوباتها على إيران.

وأضاف عبد المهدي في كلمة ألقاها خلال مراسم التسليم والتسلم أن الحكومة ترغب في إبعاد العراق عن أي تدخل في قضايا وشؤون الدول الأخرى سواء كان بلدا مجاورا أو أي بلد آخر.

وجاء ذلك بعد ساعات من منح البرلمان العراقي الثقة فجر أمس لنصف أعضاء حكومة عبد المهدي المؤلفة من 24 وزيراً، إذ نال 14 منهم الثقة، فيما رفض البرلمان التصويت على عدد من الوزراء بينهم وزراء الداخلية فالح الفياض والدفاع فيصل الجربا والتعليم العالي قصي السهيل والثقافة حسن الربيعي.

وحالت الخلافات الكردية - الكردية دون حسم المرشحين لحقائب العدل والهجرة والمهجرين.

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة