الهواتف الذكية تشوش العلاقة بين الآباء والأطفال

الهواتف الذكية تشوش العلاقة بين الآباء والأطفال

الخميس - 14 صفر 1440 هـ - 25 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14576]
برلين - لندن: «الشرق الأوسط»
التسارع للضغط على زر الإعجاب على منشور أو إرسال صورة لمحادثة جماعية، قد لا يبدو في ظاهره معضلة، ولكن الأطفال الصغار سيتأففون ويتذمرون حال نظر الآباء كثيراً في هواتفهم الذكية بحضورهم.
ووجدت دراسة أميركية أنه كلما كان الأطفال في مزاج سيئ، كلما ازداد توجه الآباء لهواتفهم الذكية، بحسب عدد نوفمبر (تشرين الثاني) من مجلة «سيكولوجي هويته» الألمانية (علم النفس اليوم)، حسب وكالة الأنباء الألمانية.
شملت الدراسة 172 أسرة، وتم سؤال الأطفال دون الخمس سنوات عدة مرات. ويشكك الباحثون في أن الإمساك بالهاتف الذكي والابتعاد عن الطفل المتذمر بمنزلة ملاذ للآباء. غير أنه يتسبب في ضياع فرصة مهمة للتواصل مع الطفل.
يجعل الآباء، الذين غالباً ما يسمحون لأنفسهم أن تشتتهم الهواتف الذكية، الأطفال يشعرون أن التواصل والانتباه تسيطر عليه الأجهزة. وبالتالي يصبح الانتباه غير متوقع لدى الطفل. وقد يكون الآباء حاضرين بدنياً ولكن حضورهم العاطفي متقطع. إذن ما الحل؟ وضع الأجهزة الذكية بعيداً عندما تكون مع طفلك.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة