أرباح شركة المملكة القابضة تقفز 16.1 في المائة في النصف الأول لعام 2014

أرباح شركة المملكة القابضة تقفز 16.1 في المائة في النصف الأول لعام 2014

الثلاثاء - 25 شهر رمضان 1435 هـ - 22 يوليو 2014 مـ
الأمير الوليد يتوسط أعضاء مجلس إدارة مجموعة {المملكة القابضة}
الرياض: «الشرق الأوسط»
أعلنت شركة «المملكة القابضة» التي يرأس مجلس إدارتها الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود نتائجها المالية الموحدة للربع الثاني والستة أشهر من العام الحالي 2014 والمنتهي في 30 يونيو (حزيران) 2014.
وقد بلغ صافي الربح خلال الربع الثاني 211.7 مليون ريال، مقابل 181.2 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 16.8 في المائة. ومقابل 126.4 مليون ريال للربع السابق وذلك بارتفاع قدره 67.5 في المائة. وبلغ إجمالي الربح خلال الربع الثاني 420.3 مليون ريال، مقابل 332.9 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 26.2 في المائة.
وعلق المدير المالي الأستاذ محمد فهمي: «لقد أودعت الدفعة الثانية من الأرباح في حسابات المساهمين».
هذا وتأسست شركة «المملكة القابضة» في عام 1980 وهي شركة مساهمة عامة تتداول أسهمها في السوق المالية السعودية منذ عام 2007. وتعتبر الشركة واحدة من أنجح الشركات الاستثمارية العالمية وأكثرها تنوعاً في مجالات الاستثمارات، ومن نخبة الشركات الرائدة في المملكة العربية السعودية، ومنطقة الخليج العربي وعلى مستوى العالم. هذا وتمتلك شركة المملكة القابضة حصصاً كبرى في قطاعات استثمارية تتراوح من إدارة الفنادق؛ «فنادق ومنتجعات فور سيزونز» و«فيرمونت رافلز هولدنغ إنترناشيونال» و«موفنبيك للفنادق والمنتجعات» و«سويس أوتيل»، وعقارات؛ «مشروع برج المملكة» في جدة و«مشروع أرض الرياض» وعقارات فندقية.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة