18 قتيلا وعشرات الجرحى بهجوم استهدف معهدا تعليميا بالقرم

18 قتيلا وعشرات الجرحى بهجوم استهدف معهدا تعليميا بالقرم

انتحار المنفذ... والسلطات تحقق في دوافعه
الأربعاء - 7 صفر 1440 هـ - 17 أكتوبر 2018 مـ
سيارة إسعاف في موقع الانفجار بمعهد كيرتش التعليمي بالقرم (إ.ب.أ)
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»
قتل 18 شخصا على الأقل غالبيتهم من الشبان وجرح أكثر من 40 آخرين في انفجار سبقه إطلاق نار بمعهد تقني في القرم، بحسب ما أعلنته السلطات المحلية.

وقال سيرغي أكسيونوف رئيس وزراء القرم في تصريحات تلفزيونية «إنها كارثة كبيرة؛ 18 شخصا قتلوا وأكثر من 40 جرحوا»، في حصيلة جديدة.

وكانت حصيلة أولية أفادت بمقتل 10 أشخاص في الهجوم الذي بحسب أكسيونوف نفذه تمليذ في المعهد قبل أن يقدم على الانتحار.

وقال أكسيونوف لتلفزيون «روسيا 24»: «انتحر مرتكب الهجوم. إنه تلميذ في السنة الرابعة في المعهد. عثر على جثته في المكتبة».

وذكرت لجنة التحقيق الروسية أن التلاميذ ضحايا الهجوم على المعهد الواقع في مدينة كيرتش غربي شبه جزيرة القرم، قتلوا بالرصاص، بعد أن أشارت سابقاً إلى انفجار «لم تحدد طبيعته».

وتابع البيان أن تسجيلات كاميرات المراقبة أظهرت «وصول شاب مسلح ببندقية إلى المعهد» كما والعثور على جثته «مصابا بالرصاص»، من دون إيضاح ما إذا كان من ضمن حصيلة القتلى الـ18 التي أعلنت سابقا.

وأفادت اللجنة الروسية لمكافحة الإرهاب في وقت سابق بأن الانفجار ناجم عن عبوة ناسفة، فيما قال الكرملين إن فرضية واحدة يجري التحقق منها، وهي أن التفجير عبارة عن «عمل إرهابي».

ووصف بوتين التفجير الذي استهدف المعهد بأنه «جريمة»، مشيرا إلى استمرار  التحقيق في دوافعه وملابساته.

وقال بوتين خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي في سوتشي «قبل قليل حصلت جريمة مأساوية في كيرتش، ودوافع هذه المأساة  تدرس بعناية»، معربا الرئيس بوتين عن تعازيه لذوي القتلى وقال «نعزي أهالي ضحايا  كيرتش ونتمنى للمصابين الشفاء العاجل».



 
روسيا أخبار روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة