مسيرة ضخمة ضد العنصرية في برلين

مسيرة ضخمة ضد العنصرية في برلين

السبت - 3 صفر 1440 هـ - 13 أكتوبر 2018 مـ
المسيرة في برلين (أ. ب)
برلين: «الشرق الأوسط أونلاين»
احتشد حوالى 150 ألف شخص اليوم (السبت) في العاصمة الألمانية برلين، في تظاهرة ضخمة مناهضة للعنصرية. وأعلن القائمون على الحدث أن رقم المشاركين تجاوز التوقعات بكثير، بعدما سجل قرابة 40 ألف شخص سلفاً رغبتهم في المشاركة.

وعندما وصلت المسيرة إلى بوابة براندنبرغ التاريخية، كان يقف آخر المشاركين في ميدان ألكسندربلاتس الذي يبعد عن البوابة نحو كيلومترين.

ودعا تحالف "غير قابل للتجزئة" إلى الاحتجاج تحت شعار "من أجل مجتمع منفتح وحر - التضامن بدلا من الإقصاء". ويهدف التحالف إلى التصدي لتحريض اليمين المتطرف والدعوات إلى طرد اللاجئين وتقليص المساعدات الاجتماعية لهم.

وقال أحد المنظّمين فيليكس مولر: "نحن راضون للغاية عن التجاوب"، مضيفا أن هذا يؤكد أن ثمة الكثير من الأشخاص يريدون إرسال إشارة من أجل التضامن وضد التطرف اليميني.

وحمل المتظاهرون لافتات وبالونات كتب عليها "لا للتحريض ضد المسلمين" و"العنصرية ليست بديلا".

وكان وزير الخارجية الألماني هايكو ماس قد أعرب عن دعمه للتظاهرة، وقال في تصريحات لصحف مجموعة "فونكه" الإعلامية الصادرة اليوم: "لن نسمح مطلقا بانقسامنا على أيدي شعبويين يمينيين"، معتبراً أن هذه المسيرة ستمثل إشارة رائعة في هذا الاتجاه.

وأضاف ماس: "لا نحتاج إلى عزلة، بل إلى مزيد من التعاون الدولي. تنوع الأصول وألوان البشرة والأديان وأنماط المعيشة إثراء لنا، وليس تهديدا". وأكد أن معاداة الأجانب لا يجوز أن يكون لها مكان "سواء لدينا أو في أي مكان آخر في العالم".
المانيا أخبار ألمانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة