اكتشاف تماثيل أثرية رومانية في مدينة جرش الأردنية

اكتشاف تماثيل أثرية رومانية في مدينة جرش الأردنية

الأحد - 27 محرم 1440 هـ - 07 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14558]
التماثيل المكتشفة في موقع الحمامات الشرقية

أعلنت وزارة السياحة والآثار الأردنية، السبت، اكتشاف 3 تماثيل أثرية رومانية في مدينة جرش (46 شمال العاصمة عمان).
وقالت وزيرة السياحة والآثار الأردنية، لينا عناب، خلال تفقدها موقع حفرية البعثة الفرنسية في منطقة الحمامات الشرقية في مدينة جرش، إن «البعثة سجلت خلال هذا الموسم اكتشاف 3 تماثيل تمثل آلهة المسارح، وتمثال يمثل آلهة النبيذ (ديونسوس) وآنية برونزية تستخدم لحفظ العطور وأجزاء مختلفة لتماثيل مجهولة الهوية».
وأضافت عناب أن هذه الاكتشافات في موقع أثري مثل الحمامات الشرقية تمثل أهمية كبيرة جداً، ليس في الأردن ولكن على مستوى العالم.
وقامت الوزيرة عناب أمس بزيارة إلى موقع الحمامات الشرقية في مدينة جرش، واستمعت إلى شرح مفصل من مدير آثار جرش زياد غنيمات، والدكتور توماس ليبون مدير الحفرية من جامعة تورس الفرنسية، عن الاكتشافات الجديدة في الموسم الحالي (2018).
كما تم الكشف خلال موسمي التنقيب الأثري لعامي 2016/ 2017 عن كثير من التماثيل التي تمثل الآلهة زيوس وأفرودايت (آلهة الحب والجمال) ورأس جوليا (آلهة الشمس)، بالإضافة إلى 3 تماثيل تمثل آلهة المسارح وأجزاء مختلفة لتماثيل مجهولة الهوية.
واستكملت الوزيرة عناب جولتها التفقدية لمشروع الصيانة والترميم لتمثالي «زيوس وأفرودايت»، وقدم الدكتور توماس فيبر مدير المشروع من الجامعة الألمانية - الأردنية شرحاً موسعاً عن أعمال الصيانة والترميم لهذين التمثالين اللذين سيتم عرضهما في مركز زوار جرش مع بداية الشهر المقبل.
وأعلنت الوزيرة عناب أن «الوزارة ستقوم بحملة ترويجية واسعة لإشهار هذه الاكتشافات الحديثة بعد أن يتم عرضها في مركز زوار جرش ليطلع عليها كل من يزور موقع آثار جرش».
وستقوم الوزارة «بخطة ترويجية لهذه المكتشفات الحديثة في مدينة جرش التي تعتبر الأولى، ليس في مدينة جرش الأثرية، ولكن على مستوى العالم، والتي ستسهم في ترويج الحركة السياحية لموقع آثار جرش والمواقع الأثرية في الأردن».


الأردن آثار

اختيارات المحرر

فيديو