روسيا تتهم أميركا باستهدافها في سوق السلاح

روسيا تتهم أميركا باستهدافها في سوق السلاح

غداة فرض واشنطن عقوبات على الجيش الصيني
السبت - 12 محرم 1440 هـ - 22 سبتمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14543]
طائرات سوخوي إس يو 35 التي اشترت الصين منها 10 وبسبب الصفقة فرضت واشنطن عقوبات على المؤسسة العسكرية الصينية (إ.ب.أ)
موسكو: رائد جبر
غداة عقوبات أميركية جديدة طالت مؤسسات روسية للصناعات العسكرية وأخرى صينية لاستيرادها أسلحة من روسيا، اتهمت موسكو الإدارة الأميركية بأنها تسعى لإزاحتها من سوق الأسلحة العالمية، محذرة إياها من عواقب ذلك.

ووصف الناطق باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف، العقوبات الأميركية بأنها «عدوانية وغير ودية، وتواصل الإضرار بالعلاقات الثنائية القابعة أصلاً في حال مزرية». وقال إن فرض الولايات المتحدة عقوبات على مستوردي الأسلحة الروسية والأشخاص المرتبطين بالجيش الروسي هو محاولة لإبعاد منافسيها عن تجارة السلاح العالمية، فيما حذرت الخارجية الروسية الولايات المتحدة من اللعب بالنار.

وعكست هذه العبارات الحادة درجة الاستياء الروسي بسبب حزمة العقوبات الجديدة، التي طالت 33 شخصاً ومؤسسة روسية لها صلة بالصناعات العسكرية والأمن، بالإضافة إلى إدراج مؤسسة دفاعية صناعية صينية على «اللائحة السوداء»، بسبب قيامها بشراء أسلحة ومعدات عسكرية روسية، بينها صفقة لشراء مقاتلات حديثة من طراز «سوخوي 25» وأنظمة صاروخية متطورة من طراز «إس 400».

ورأت مصادر دبلوماسية روسية أن حزمة العقوبات الجديدة تختلف في سابقاتها كونها تدرج شركاء روسيا التجاريين في لائحة عقوبات موحدة، ما اعتبر أنه موجه لإضعاف روسيا وتقليص مساحة التعاون العسكري لها مع البلدان الأخرى».

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة