ولايات أميركية تواجه خطر غزو الأفاعي بسبب إعصار فلورنس

ولايات أميركية تواجه خطر غزو الأفاعي بسبب إعصار فلورنس

الجمعة - 4 محرم 1440 هـ - 14 سبتمبر 2018 مـ
الإعصار قد يتسبب بتهجير أفاعٍ ضخمة من أوكارها (أ.ف.ب)
نورث كارولاينا (الولايات المتحدة): «الشرق الأوسط أونلاين»
ضرب الإعصار «فلورنس» الذي يرتقب أن يتسبب بفيضانات «كارثية» بحسب السلطات الأميركية، سواحل ولايتي نورث وساوث كارولاينا، كما أعلن المركز الوطني للأعاصير اليوم (الجمعة).
واجتاحت أمطار غزيرة ورياح وفيضانات تسبب فيها الإعصار «فلورنس» ولايتي نورث وساوث كارولاينا، فيما تحرك الإعصار باتجاه الساحل الأميركي، معرضاً ملايين الأشخاص الذين يقيمون في مساره لأمطار يصل منسوبها لمستوى قياسي.
والى جانب التأثيرات الجوية، أشار مسؤول محلي إلى أن الإعصار قد ينتج عنه اجتياح أفاعٍ ضخمة وقاتلة لبعض منازل الولايتين، بسبب الفيضانات التي من المتوقع أن تغمر العديد من المناطق.
وأوضح تقرير إخباري لشبكة «إن بي سي نيورز» أن «فلورنس» قد يتسبب بتهجير ثعابين سامة من أوكارها، ما قد يؤدي إلى اجتياح هذه الزواحف للمنازل.
وأضاف التقير أنه بعد إعصار «هارفي» الذي مر فوق مدينة هيوستن بولاية تكساس في سبتمبر (أيلول) 2017، وجد السكان ثعابين وتماسيح حول منازلهم.
وتعتبر ولايتا نورث وساوث كارولاينا موطناً للعديد من الزواحف والحيوانات الخطرة، منها الثعابين السامة والكبيرة.
من جهة أخرى، أكدت شركات المرافق أن الكهرباء انقطعت عن 150 ألف شخص في نورث كارولاينا في وقت مبكر اليوم، فيما لم تصل وطأة الإعصار بعد إلى ذروتها. ومن المتوقع أن يصبح ملايين السكان بلا كهرباء جراء الإعصار، وقد تستغرق إعادة التيار عدة أسابيع.
أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة