فيتو أميركي على «ترقية حزب الله» حكومياً

فيتو أميركي على «ترقية حزب الله» حكومياً

تحذير من عقوبات ووقف مساعدات الجيش ووزارة الصحة
الأربعاء - 25 ذو الحجة 1439 هـ - 05 سبتمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14526]
سعد الحريري رئيس الحكومة المكلف التقى أمس تيمور جنبلاط رئيس كتلة اللقاء الديمقراطي والوفد المرافق له (دالاتي ونهرا)
بيروت: ثائر عباس
كشفت مصادر لبنانية أمس عن «فيتو» أميركي حاسم حول زيادة (ترقية) حصة «حزب الله» الحكومية، كما ونوعا. وأشارت المصادر لـ«الشرق الأوسط» إلى أن مسؤولين أميركيين أبلغوا قيادات لبنانية أن أي زيادة لنفوذ الحزب في الحكومة سوف تواجه بمقاطعة أميركية شاملة وبعقوبات على المؤسسات التي يتزايد فيها نفوذ الحزب، ووقف المساعدات المقررة للجيش.

ويطالب «حزب الله» علنا بوزارة الصحة ووزارة أخرى خدماتية. وقالت المصادر إن الضغوط الأميركية ستؤدي تلقائيا إلى وقف مساعدات لوزارة الصحة قيمتها نحو 150 مليون دولار.

وكانت عملية تأليف الحكومة اللبنانية تعثرت، بعد «ملاحظات» أبداها الرئيس ميشال عون على التشكيلة التي حملها إليه رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، معتبرا أنها لم تراع «الأسس والمعايير التي كان حددها لشكل الحكومة والتي تقتضيها مصلحة لبنان». ورد الحريري أمس بشكل غير مباشر على عون، مؤكداً أن {معايير تشكيل الحكومات يحددها الدستور والقواعد المنصوص عليها في اتفاق الطائف»، معتبرا أنه «ليس هناك من داعٍ لإثارة الالتباس والجدل من جديد، حول أمور تتعلق بالصلاحيات الدستورية».

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة