القوات الأميركية ستبقى في كوريا الجنوبية بعد نزع «النووي»

القوات الأميركية ستبقى في كوريا الجنوبية بعد نزع «النووي»

الخميس - 29 شوال 1439 هـ - 12 يوليو 2018 مـ
الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه إن (إ.ب.أ)
سيول: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه إن، إن القوات الأميركية في بلاده، «ستبقى حتى بعد نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية».
وأضاف مون في مقابلة مع صحيفة «ستريتس تايمز» في سنغافورة، التي يزورها حاليا، أن «كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تحافظان على موقف حازم بشأن دور وأهمية القوات الأميركية في كوريا الجنوبية في السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية وشمال شرقي آسيا».
وقال مون إن التعليق المؤقت للتدريبات العسكرية مع واشنطن «كان يهدف إلى تهيئة بيئة لمواصلة الحوار مع كوريا الشمالية التي وافقت على نزع السلاح النووي بشكل كامل»، حسبما نقلت وكالة يونهاب للأنباء.
وتابع الرئيس الكوري الجنوبي: «في الوقت الراهن، يحدث تحول غير مسبوق عالمياً في شبه الجزيرة الكورية»، موضحا أن «مسار التاريخ بدأ يتحول من الحرب إلى السلام، ومن المهم بشكل خاص أن تتخذ الكوريتان والولايات المتحدة معاً الخطوة الأولى».
وقال مون إن الولايات المتحدة رغم ذلك لا تخطط لخفض أو إنهاء وجودها العسكري في كوريا الجنوبية، مشيرا إلى أن بلاده ستواصل السعي لإنهاء الحرب الكورية رسميا قبل نهاية العام.
وأكد مون أن هذا «يتطلب جهودا مخلصة من الجانبين لتنفيذ ما اتفقا عليه».
كوريا الجنوبية أميركا النزاع الكوري

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة