استجواب رئيس «أودي» مستمر حول فضيحة الديزل

استجواب رئيس «أودي» مستمر حول فضيحة الديزل

الأربعاء - 13 شوال 1439 هـ - 27 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14456]
لندن: «الشرق الأوسط»
استمرَّت تحقيقات الشرطة الألمانية في ميونيخ من روبرت ستادلر رئيس مجلس إدارة شركة «أودي» حول وقائع فضيحة الديزل، وذلك بعد القبض عليه في الأسبوع الماضي، واحتجازه في سجن مدينة أوغسبرغ الألمانية.
وكان الاستجواب في حضور محامي ستادلر حول قضايا تتعلق بالاحتيال والغش التجاري فيما يتعلق بقضايا العادم من سيارات الشركة التي تعمل بمحركات ديزل. وبقي ستادلر بعد التحقيق قيد الحجز.
وقامت الشركة بتعيين رئيس مؤقت للشركة بدلاً من ستادلر هو برام شوت. وكانت «أودي» قد اعترفت باستخدام برامج وأدوات لغش العادم في عام 2015. وجاء في التحقيقات الأميركية مع شركة «فولكس فاغن» التي تضم «أودي» في مجموعتها أن برنامج غش العادم استعارته «فولكس فاغن» من «أودي» التي قامت بتطويره أولاً.
المانيا السيارات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة