«الشرعية» تتهم الحوثيين بإفشال مهمة غريفيث

«الشرعية» تتهم الحوثيين بإفشال مهمة غريفيث

بشروط تعجيزية بينها وجود أمني في الحديدة
الأربعاء - 23 شهر رمضان 1439 هـ - 06 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14435]
غريفيث يتحدث للصحافة قبيل مغادرته مطار صنعاء أمس (أ.ف.ب)
الرياض: نايف الرشيد - صنعاء: «الشرق الأوسط»
اتّهمت الحكومة اليمنية الشرعية أمس قيادة الميليشيات الحوثية بإفشال مهمة المبعوث الأممي مارتن غريفيث، بطرحها خلال المحادثات التي أجرتها معه، شروطاً تعجيزية حول استئناف العملية التفاوضية وتسليم مدينة الحديدة.

وكانت مصادر مطلعة في صنعاء قد ذكرت لـ«الشرق الأوسط» أن رئيس مجلس حكم الانقلابيين مهدي المشاط قدم خلال لقائه غريفيث شروطاً بشأن استئناف التفاوض، بينها وقف الضربات الجوية من طيران تحالف دعم الشرعية، مقابل وقف إطلاق الصواريخ على الأراضي السعودية، ودفع الحكومة الشرعية رواتب الموظفين في مناطق سيطرة الحوثيين، وإلغاء الحظر الجوي والبحري المفروض على تدفق الأسلحة إلى الانقلابيين. وبشأن الحديدة، رفضت الجماعة الحوثية تسليم ميناء المدينة للشرعية، لكنها وافقت، طبقا للمصادر، على وجود موظفين من الأمم المتحدة يشرفون على إدارته مقابل بقاء السيطرة الأمنية للجماعة.

وأكدت الحكومة اليمنية رفضها لهذه الشروط، وقال المتحدث باسمها راجح بادي لـ«الشرق الأوسط» إن الانقلابيين يحاولون كسب الوقت مع اقتراب تحرير بعض المناطق الرئيسية مثل الحديدة.

...المزيد
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة