الدراما السورية... غزارة إنتاج وأزمة تسويق

الدراما السورية... غزارة إنتاج وأزمة تسويق

الخميس - 1 شهر رمضان 1439 هـ - 17 مايو 2018 مـ رقم العدد [ 14415]
تيم حسن في لقطة من مسلسل «الهيبة - 2»
دمشق: «الشرق الأوسط»
أفادت مصادر معنية بالدراما في سوريا، بأن إنتاج المسلسلات المعدّة للبث خلال شهر رمضان الحالي كان غزيراً، إلا أنه واجه أزمة تسويق على خلفية تداعيات الحرب الدائرة في البلاد.

وقال مستشار درامي سوري، طلب عدم كشف هويته، لـ«الشرق الأوسط»، إن «نحو 25 مسلسلاً سورياً تم إنتاجها العام الحالي، لكن اعتبارات السوق جاءت مخيبة للآمال، ولم تلق إقبالاً من القنوات العربية كما جرت العادة في المواسم السابقة»، لافتاً إلى أن إطلاق قناة «لنا» السورية الخاصة بداية شهر رمضان لم ينقذ الموقف؛ إذ اكتفت بعرض عدد محدود من المسلسلات الحديثة؛ أبرزها مسلسلات «الواق واق» و«روزنا» و«ترجمان الأشواق». وأضاف المستشار الدرامي، إن القنوات العربية باتت تفضل الأعمال المنتجة عربياً ويشارك في تمثيلها نجوم من سوريا، مثل مسلسلي «الهيبة 2» بطولة تيم حسن، و«الطريق» بطولة عابد فهد ونادين نجيم.

وتسعى حكومة النظام السوري لتعويض جزء من الخسائر التي يخلفها ضعف رواج المسلسلات السورية، من خلال استيعاب عرضها بالقنوات المحلية والخاصة («الفضائية السورية» و«سوريا دراما» و«سما» و«لنا»)، إلا أن تلك القنوات غير قادرة على استيعاب كامل الإنتاج للعام الحالي، وكانت حصة قناة «سوريا دراما» 10 أعمال، منها: «فوضى»، و«وهم»، و«رائحة الروح»، و«ترجمان الأشواق»، و«حريم الشاويش»، و«وردة شامية»، و«غضبان»، و«قسمة وحب»، و«يوميات المختار».

...المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة