مقتل محقق أميركي بارز في مكافحة تجارة العاج

مقتل محقق أميركي بارز في مكافحة تجارة العاج

وُجِدت جثته على سريره وبها طعن في الرقبة
الثلاثاء - 21 جمادى الأولى 1439 هـ - 06 فبراير 2018 مـ رقم العدد [ 14315]
المحقق الأميركي
لندن: «الشرق الأوسط»
قُتل محقق أميركي بارز في قضايا تجارة العاج غير المشروعة مطعوناً في منزله في كينيا، حسب ما أعلنته الشرطة ومسؤولون.
وكان أحد أفراد عائلة المحقق الأميركي إسموند برادلي مارتن ذهب إلى منزله للاطمئنان عليه الأحد الماضي، بعدما لم يرد على الاتصالات الهاتفية المتكررة، ووجد جثته على سريره وبها طعن في الرقبة، حسبما قال رئيس التحقيقات الجنائية في العاصمة الكينية نيكولاس كامواند لشبكة «إيه بي سي نيوز» الأميركية أمس.
وقالت الناشطة في مجال المحافظة على البيئة بولا كاهومبو إن مارتن كان مسؤولاً عن تحقيقات التجارة غير المشروعة لعاج الأفيال ووحيد القرن في الأمم المتحدة، إذ إن هذه التجارة تهدد الفصيلتين بالانقراض. كما أضافت أن المحقق كان يقف بالمرصاد لمهربي العاج في الولايات المتحدة الأميركية والكونغو وفيتنام وأنغولا والصين ومؤخرا ميانمار.
وكانت صحيفة «ساوث تشاينا مورنينج بوست» قد ذكرت سابقا أن مشرعي هونغ كونغ صوتوا لصالح حظر تجارة العاج بدءا من 2021. ويأتي هذا القرار بعد حظر مماثل صدر في الصين ودخل حيز التنفيذ في نهاية العام الماضي.
وقال الصندوق العالمي للحياة البرية إن القرار «خطوة مهمة». يشار إلى أن سوق العاج في هونغ كونغ، يعد أحد أكبر الأسواق في العالم ذات الصلات المباشرة بصيد الأفيال واسع النطاق في أفريقيا.
ويقول الصندوق إن الطلب المرتفع على العاج في المنطقة الإدارية الخاصة، أدى إلى أزمة صيد في أفريقيا. ويؤدي إلى قتل نحو 20 ألف فيل بشكل غير قانوني سنويا، بحسب الصندوق، حسب وكالة الأنباء الألمانية.
أميركا كينيا عالم الجريمة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة