ألبرتا فيريتي... مليونيرة تجمع الفني والتجاري تحت مظلة واحدة

ألبرتا فيريتي... مليونيرة تجمع الفني والتجاري تحت مظلة واحدة

الجمعة - 17 جمادى الأولى 1439 هـ - 02 فبراير 2018 مـ رقم العدد [ 14311]
لندن: «الشرق الأوسط»
يبدو أن أنظار المصممة الإيطالية ألبيرتا فيرتي مصوبة نحو الشرق الأوسط منذ سنوات. ففي عام 2014 شدت الرحال إلى دبي بحجة حضور فعالية «فوغ فاشن» لكن الهدف الحقيقي كان التعرف على هذا السوق عن قرب، لا سيما أن لها زبونات مخلصات من المنطقة يعشقن أسلوبها الذي يُخفي الكثير من العيوب بفضل تقنية الدرابيه والطيات التي تعتمدها. بعد مرور 3 سنوات على «فوغ فاشن»، ها هي تفتتح محلاً جديداً في «دبي مول» تعرض فيه أزياء جاهزة وإكسسوارات، إضافة إلى مجموعة حصرية من فساتين السهرة لمن لا يستطعن أو لا يجدن الوقت للسفر إليها في إيطاليا. لكن من يعرف ألبرتا فيريتي يعرف جيداً أنها ليست مصممة عادية. فحسها التجاري الطاغي يجعلها سيدة أعمال من الطراز الأول.

وُلدت في عام 1950، وافتتحت أول محل لها في عام 1968 كانت تبيع فيه أزياء لمصممين مبتدئين آنذاك من أمثال جياني فرساتشي وجيورجيو أرماني وماريوشا مانديللي وغيرهم. في عام 1974 قدمت أول تشكيلة باسمها. سلاحها كان الخبرة أكثر من الدراسة، لتتوالى نجاحاتها، ما شجعها على تأسيس عدة شركات بمساعدة أخيها ماسيمو الذي لا يزال ذراعها اليمنى حتى الآن. في عام 1984 أطلقت خطين رئيسيين هما «ألبرتا فيريتي» و«فيلوسوفي». ولم تمر سوى 5 سنوات حتى أطلقت خطاً خاصاً بالجينز.

كونها كانت تملك الشركة التي كانت تنتج أزياء جون بول غوتييه، ورفعت أوزبيك، ونارسيسو رودريغيز، وغيرهم من المصممين في تسعينات القرن الماضي، أكد مكانتها كسيدة أعمال تقدَّر شركتها بالمليارات وتوظِّف آلاف الموظفين. جريدة «التايمز» اللندنية كتبت أنها من أنجح الإيطاليين في العالم، كما حازت على عدة جوائز تصب في هذا المجال.

أسلوبها في التصميم غلب عليه الطابع الرومانسي والأنثوي، وهو ما أكدته تشكيلتها لربيع وصيف 2018. كانت بسيطة وهادئة. قالت إنها تجنبت فيها أي مبالغة سواء تعلق الأمر بالكشاكش أو الزخرفات التي لا حاجة إليها. كانت هناك لمسة حنين إلى الماضي ترجمتها بلغة عصرية من خلال الأقمشة والألوان التي مزجت بينها بحس امرأة تعرف ما تريده بنات جيلها وفي الوقت ذاته بناتهن وحفيداتهن.
إيطاليا الامارات العربية المتحدة لمسات موضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة