«تفهم» روسي للغضب الفلسطيني من ترمب

«تفهم» روسي للغضب الفلسطيني من ترمب

الثلاثاء - 29 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 16 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14294]

أعلن وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف، أمس، أنه «يتفهم» تصريحات الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي اعتبر خطة الرئيس الأميركي دونالد ترمب الجديدة للسلام مع إسرائيل «صفعة العصر».

وقال لافروف خلال مؤتمر صحافي: «نتفهم تماماً ما يشعر به الفلسطينيون حالياً. لقد قدموا تنازلات من جانب واحد، واحدة تلو الأخرى على مدى السنوات الأخيرة، من دون الحصول على أي شيء في المقابل». وأضاف بحسب وكالة الصحافة الفرنسية: «خلال الأشهر الماضية، سمعنا مراراً عن أن الولايات المتحدة على وشك إعلان اتفاق كبير... يرضي الجميع... لم أر أو أسمع عن أي شيء في هذا الاتجاه».

واعتبر أن فرص استئناف الحوار المباشر بين الطرفين «معدومة تقريباً نظراً إلى الوضع الحالي»، مشيراً إلى رغبته «في المستقبل القريب في التشاور مع شركائنا في اللجنة الرباعية» لـ«الشرق الأوسط»، وهم الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والولايات المتحدة. وأشار إلى أن موسكو نددت بقرار ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.


روسيا ترمب

اختيارات المحرر

فيديو