«وحدات الحياة»... معرض قاهري محوره الأمل والحب

«وحدات الحياة»... معرض قاهري محوره الأمل والحب

شارك فيه 11 فناناً من دول العالم
الثلاثاء - 29 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 16 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14294]

يفتتح دكتور خالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية النسخة الثانية من المعرض التشكيلي الدولي «وحدات الحياة 2... جينات متوارية»، وذلك مساء غد الأربعاء 17 يناير (كانون الثاني) الحالي بمركز الجزيرة للفنون بحي الزمالك بالقاهرة.
«وحدات الحياة» معرض دولي للفن المعاصر، يدور حول مفاهيم إنسانية تعزز فكرة الأمل والحب والسلام، وضرورة المعيشة في ظل مساواة بين جميع الأفراد بغض النظر عن تكوينهم الجيني. المعرض من تنسيق الفنانة لينا أسامة، ويضم مجموعة من الأعمال الفنية المتميزة من إبداع 11 فناناً من جنسيات مختلفة، يجسد من خلالها أخطاء الماضي وتعصباته، ويفسح المكان لرؤية مستقبلية علها تكون أكثر سلاماً وأمناً.
يُشارك في المعرض الفنانون: أسامة عبد المنعم (مصر)، وأورورا افانتاجياتو (إيطاليا)، وإيبيك دينيزلي (قبرص)، والشيماء درويش (مصر)، وعبد السلام سالم (مصر)، وعبد العزيز الغراز (المغرب)، ولينا أسامة (مصر)، ومايكل هايندل (النمسا)، ومهني ياؤد (مصر)، وهبة خليفة (مصر)، ويوليا موركوف (رومانيا).
وحول المعرض قال د.خالد سرور: «(وحدات الحياة) مشروع فني يحمل في طياته مبادئ وقيماً إنسانية راقية... ولعل هذا الإسهام الإبداعي بأعمال ترتكز في فكرتها ورؤيتها على أهداف محددة مُسبقاً هو تحدٍ محفزٍ لقدرات الفنان الذي يميل دوماً إلى التحرر وإلى ترك اللحظة الإبداعية، لتتحكم في إنتاجه؛ لذا أعتقد أن الفنانين المشاركين مروا بتجربة ثرية وجديدة ومهمة أيضاً في مشوارهم».
يُشار إلى أن هذه هي الدورة الثانية للمعرض بعد نجاح الدورة الأولى التي انطلقت في 2016 كمشروع فني لسلسلة معارض دولية متنقلة، تناهض العنصرية والتعصب تحت عنوان «وحدات الحياة» للبحث عن الذات، وعن الآخر. وقد عرضت الدورة السابقة في المكتب الثقافي المصري بفيينا وأيضاً في مصر ورومانيا، ومن المقرر أن تنتقل الدورة الثانية للعرض بدولة المغرب في 2019.


مصر Arts

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة