الفالح: السعودية تخطط لرفع إنتاجها من الطاقة 10 % عام 2023

الفالح: السعودية تخطط لرفع إنتاجها من الطاقة 10 % عام 2023

الاثنين - 27 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 15 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14293]
الرياض: فتح الرحمن يوسف
كشف المهندس خالد الفالح وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، أن بلاده تخطط لرفع إنتاجها إلى ما يقارب 10 آلاف ميغاواط عام 2023، وهو ما يقارب 10 في المائة من إجمالي إنتاج المملكة من الطاقة، مشيراً إلى أن هناك فرصاً كبيرة للتعاون بين السعودية واليابان في هذا المجال.ولفت الفالح، في كلمة له أمام المنتدى السعودي - الياباني في الرياض أمس، إلى أن التعاون في مجال تقنيات تخزين الكربون والهيدروجين يشهد تطوراً ملموساً، مؤكداً أهمية ترسيخ التعاون بين البلدين في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية.
وأوضح وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، أن موثوقية السعودية في إنتاج الطاقة مكّنت من تلبية 35 أو 40 في المائة من متطلبات اليابان من النفط على مر السنين. وتحدث عن وجود 13 شركة يابانية تعمل في 11 مشروعاً للاستثمار في الخدمات اللوجيستية لنقل البضائع عبر سلاسل الإمداد المحلية والدولية مستفيدة من الموقع الاستراتيجي للمملكة، مؤكداً أن الباب مفتوح أمام الشركات اليابانية لمضاعفة هذا الرقم مستقبلاً.
وقال الفالح: «شراكتنا في قطاع التكرير والتسويق والكيميائيات الياباني عبر مصفاة شوا شل قاربت العقد ونصف العقد من الزمان، في حين أن مشروع أوكيناوا لتخزين النفط الخام أسهم بتعزيز الاحتياطي البترولي الياباني».
وتشهد العلاقات السعودية - اليابانية تطورات وتقاربات في كثير من الملفات خصوصاً الجانب الاقتصادي، بعد زيارة خادم الحرمين الشريفين إلى اليابان العام الماضي، التي مهدت لخروج الرؤية السعودية - اليابانية 2030 إلى النور، لتستهدف تحقيق النمو المستدام عبر تأسيس بيئة صناعية واسعة النطاق وتتسم بالموثوقية، وتعزيز القدرات التنافسية للقطاعات الاقتصادية عن طريق تحقيق الاستفادة القصوى من التكنولوجيا والابتكار، وتجديد المشهدين الاجتماعي والثقافي من خلال وضع أسس قوية للتعاون بين الجانبين.
السعودية Economy

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة