المغرب: تكريم جبران وبرشيد في افتتاح {المهرجان الوطني للمسرح}

المغرب: تكريم جبران وبرشيد في افتتاح {المهرجان الوطني للمسرح}

يتوج الإبداعات المسرحية المتميزة والكفاءات المعطاءة في دورته الـ19
الجمعة - 13 شهر ربيع الأول 1439 هـ - 01 ديسمبر 2017 مـ رقم العدد [14248]
تكريم ثريا جبران - تكريم عبد الكريم برشيد
مراكش: عبد الكبير الميناوي
انطلقت أول من أمس، بتطوان، فعاليات الدورة الـ19 للمهرجان الوطني للمسرح، التي تتواصل حتى يوم الأربعاء المقبل، تحت رعاية العاهل المغربي الملك محمد السادس، وذلك بمدن تطوان ومرتيل والمضيق والفنيدق.
وتميز حفل الافتتاح، الذي ترأسه محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، بتكريم الفنانة ثريا جبران، والمسرحي عبد الكريم برشيد، وذلك لقاء «الخدمات الجليلة» التي أسدياها للثقافة والفن بالمغرب.
وتسعى دورة هذه السنة، التي تنظمها وزارة الثقافة والاتصال، إلى تطوير هذه التظاهرة الكبرى، وتكريسها كمناسبة حقيقة للاحتفال بأبي الفنون، وتتويج الإبداعات المسرحية الوطنية المتميزة والكفاءات الإبداعية المعطاءة، كما ستكون فرصة للجمهور المغربي «للاطلاع على حصاد الموسم المسرحي، واللقاء بالمبدعات والمبدعين المغاربة، عبر العروض والندوات واللقاءات».
وقد تم اختيار 12 عرضاً مسرحياً للمشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان، من طرف لجنة تكونت من مولاي أحمد بدري (رئيساً)، وعضوية فوزية لبيض وسليمة بنمومن وعبد اللطيف الدشراوي ومحمد بنحساين وإدريس الإدريسي.
وتضم قائمة المسرحيات المشاركة «بورتري» لفرقة بصمات الفن (أغادير)، و«الكود» لفرقة نادي المرآة للمسرح والسينما والموسيقى (فاس)، و«أنمسوال» لفرقة رويشة للثقافة والفنون (الخميسات)، و«هي... هك...؟» لفرقة مسرح الكاف (الدار البيضاء)، و«الموسوس» لفرقة أوديسا للثقافة والفن (العيون)، و«الخادمتان» لفرقة دوز تمسرح (مراكش)، و«في أعالي البحار» لفرقة الريف للمسرح الأمازيغي (الحسيمة)، و«solo» لفرقة أكون للثقافات والفنون (الرباط)، و«الماتش» لفرقة مسرح الشامات (مكناس)، و«باركيغ» لفرقة ثفسوين للمسرح الأمازيغي (الحسيمة)، و«توقيع» لفرقة عبور (الرباط)، و«عيوط الشاوية» لفرقة المسرح المفتوح (القنيطرة).
وتتضمن الدورة برنامجاً موازياً للعروض الرسمية، يشمل لقاءات فكرية ونقدية لمناقشة عروض المسابقة، وندوة أولى حول «الفنان ومنظومة الترافع»، وثانية حول «ثقافة الممثل»، ومجموعة من الورشات التكوينية لفائدة الشباب والجمعيات المسرحية، علاوة على توقيع مجموعة من المؤلفات الجديدة الصادرة في الشأن المسرحي.
كما تم اختيار 18 عرضاً مسرحياً، تقدم بالموازاة مع فعاليات المهرجان، هي: «آش سماك الله» لعبد الحق الزروالي (سلا)، و«في انتظار عطيل» لفرقة مسرح أفروديت (الرباط)، و«نادي الشمس» لفرقة المدينة الصغيرة (شفشاون)، و«قصة حديقة الحيوان» لمحترف الفدان للمسرح والتنشيط الثقافي (تطوان)، و«حلو الباب» لفرقة مسرح تانسيفت (مراكش)، و«الأقزام» لفرقة محترف الجوهرة السوداء للمسرح والسينما (جرادة)، و«بولعيالات» لفرقة أنفاس للفنون الدرامية (مراكش)، و«كومبارس» لفرقة مسرح أبعاد (الدار البيضاء)، و«جيل شو» لفرقة فضاء القرية للإبداع (الدار البيضاء)، و«هبال ميمونة» لفرقة مسرح البيضاء (الدار البيضاء)، و«مقامات بديع الزمان الهمذاني» لفرقة لحظة للمسرح (الرباط)، و«طبيب بزز منو» لفرقة مسرح الثلاثة (الدار البيضاء)، و«بيك نيك» لفرقة مسرح الأفق (تطوان)، و«صلاة غرامية» لفرقة المحترف للثقافة والفن (سلا)، و«العشق الكادي» لفرقة مسرح أرلكان (بني ملال)، و«الساروت» لفرقة أنفاس (الداخلة)، و«لمقص» لفرقة وشمة للمسرح والثقافة (الرباط)، و«شكسبير في القلب» لفرقة الرؤية الجديدة (الدار البيضاء).
ويتوج المهرجان الوطني للمسرح، في دورة هذه السنة التي تتوزع فعالياتها في فضاءات مسرح سينما إسبانيول بتطوان، والمركز الثقافي بتطوان، ومسرح للا عائشة بالمضيق، والمركز الثقافي بالفنيدق، وسينما الريف بمرتيل، بمنح جوائز مادية ورمزية للفائزين، تشمل الجائزة الكبرى وجائزة النص وجائزة الإخراج وجائزة السينوغرافيا وجائزة الملابس وجائزة التشخيص (ذكور) وجائزة التشخيص (إناث) وجائزة الأمل.
المغرب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة