أسر شهداء السودان يستقبلون العيد في المشاعر المقدسة

أسر شهداء السودان يستقبلون العيد في المشاعر المقدسة

السعودية استضافت 250 حاجاً لأداء مناسك الحج
الأربعاء - 8 ذو الحجة 1438 هـ - 30 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14155]
حاج سوداني لدى وصوله إلى مقر إقامته في مكة المكرمة (أحمد حشاد)
مكة المكرمة: طارق الثقفي
استقبلت السعودية، أسر شهداء الجيش السوداني في التحالف العربي لدعم الشرعية باليمن، الذين بلغ عددهم 250 حاجاً، ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة.
وأوضح الدكتور توفيق السديري نائب وزير الشؤون الإسلامية، أن أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، باستضافة أسر شهداء الجيش السوداني المشارك في عاصفة الحزم وإعادة الأمل يأتي في إطار اهتمام الملك سلمان بن عبد العزيز، وتقديره الكبير لتضحيات الشهداء الذين قدموا أرواحهم في سبيل نصرة الشرعية في اليمن، والدفاع عن مقدسات المسلمين وحرماتهم في صورة من صور الوفاء التي يتعهد بها خادم الحرمين الشريفين من يستحقون الوفاء.
فيما قال عبد الله المدلج الأمين العام لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة، إن استضافة الإخوة السودانيين ستكون مماثلة لما سبق من استضافات؛ كأسر شهداء فلسطين، وأسر شهداء القوات المسلحة والشرطة المصرية، وستقدم لهم الخدمات النموذجية نفسها.
وأعرب اللواء الركن عثمان الأغبش مدير الإدارة العامة للخدمات بالقوات المسلحة السودانية، عن شكر السودان حكومة وشعباً لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد على هذه المكرمة لأسر الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل استرداد الشرعية، مجدداً موقف السودان الثابت والداعم لاسترداد الشرعية في اليمن.
وفي مقر البعثة المخصصة للحجاج السودانيين بعد وصولهم إلى المشاعر المقدسة، كان الحاج إبراهيم كافي بابو يجهز نفسه للبدء في شعائر الحج، والدعاء لابنه الوحيد الذي استشهد ضمن قوات الجيش السوداني التي شاركت في «عاصفة الحزم» و«إعادة الأمل». وقال: «لا أنسى ذلك اليوم الذي تلقيت فيه نبأ استشهاد ابني الوحيد ضمن صفوف الجيش السوداني في اليمن، ونحسبه عند الله شهيداً، وأمر خادم الحرمين الشريفين باستضافتنا في الحج والخدمات الميسرة لنا لن ننساها أبداً، وهي فرصة للدعاء لابني الشهيد أمام الكعبة المشرفة».
وأشارت الحاجة السودانية إلى كرم الضيافة الذي استقبلت فيه منذ وصولها إلى السعودية، مشيرة إلى أن ابنها المهندس جبريل لبى النداء الجيش السوداني، كونه متخصصا في إزالة الألغام، عند تكاتفت بعض الدول العربية لمساعدة دولة عربية وإعادة الشرعية لها، وكُتبت له الشهادة.
وعبّرت عن شكرها لخادم الحرمين الشريفين على بادرته الطيبة بإتاحة الحج لأسر شهداء السودان.
السودان السعودية الحج

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة