رحيل بيتر ماغوباني مُصوِّر بشاعة الفصل العنصري في بلاد مانديلا

عمل بضمير وكانت مهنته أولويته القصوى

ماغوباني توفي بسلام محاطاً بعائلته (رويترز)
ماغوباني توفي بسلام محاطاً بعائلته (رويترز)
TT

رحيل بيتر ماغوباني مُصوِّر بشاعة الفصل العنصري في بلاد مانديلا

ماغوباني توفي بسلام محاطاً بعائلته (رويترز)
ماغوباني توفي بسلام محاطاً بعائلته (رويترز)

لعقود، وثَّق المصوّر الصحافي الجنوب أفريقي الأسود بيتر ماغوباني عنفَ نظام الفصل العنصري، خصوصاً انتفاضة طلاب سويتو عام 1976، ولكن قدر الأجساد بلوغ النهايات، ففارق الحياة عن 91 عاماً.

عندما أُطلق سراح رمز مكافحة الفصل العنصري نيلسون مانديلا عام 1990، أصبح ماغوباني مصوّره الرسمي حتى انتخابه بعد 4 سنوات أول رئيس أسود لجنوب أفريقيا بعد تحوّلها إلى الديمقراطية وفق «وكالة الصحافة الفرنسية».

المصوّر الجنوب أفريقي بيتر ماغوباني يفارق الحياة (رويترز)

وأعلنت هيئة «سانيف» التي تمثّل الصحافة في البلاد، أنّ ماغوباني «توفي بسلام، محاطاً بعائلته».

وعلقت ابنته فيكيلي عبر قناة «إس إيه بي سي» العامة بالقول: «كان مصوّراً يعمل بضمير ومجتهداً في العمل. كان شغوفاً؛ مهنته أولويته القصوى».

بدوره، أكد وزير الثقافة زيزي كودوا في منشور عبر «إكس»، أنّ «جنوب أفريقيا فقدت مناضلاً بارزاً من أجل الحرية وراوياً ومصوّراً». وذكّر بأن «بيتر ماغوباني وثّق مظالم الفصل العنصري بلا خوف».

ظلَّ ماغوباني مصوّر مانديلا الرسمي حتى انتخابه رئيساً (رويترز)

وتُظهِر إحدى صوره الأكثر شهرة، ويعود تاريخها إلى عام 1956، فتاة بيضاء صغيرة على مقعد مكتوب عليه «مخصّص للأوروبيين»، بينما مربّيتها السوداء تجلس على الجانب الآخر من المقعد في إحدى ضواحي جوهانسبرغ.

ووثّق ماغوباني الحياة اليومية في ظلّ الفصل العنصري، وعدداً من اللحظات المهمّة الرئيسية في الكفاح ضدّه.

لعقود وثّق ماغوباني عنف نظام الفصل العنصري (أ.ب)

وأوقف عام 1969 أثناء تصويره المتظاهرين أمام السجن الذي كانت الناشطة ويني مانديلا وراء قضبانه، وأمضى 586 يوماً في الحبس الانفرادي، وحُكم عليه عند إطلاق سراحه بوقف كل أنشطة التصوير الفوتوغرافي لمدة 5 سنوات. وفي عام 1971، أوقف مجدداً، وسُجِن لأشهر بتهمة عصيان هذا الأمر.

وأمّن تغطية واسعة النطاق للانتفاضة الطلابية في سويتو عام 1976، فالتقط مجموعة كبيرة من الصور البارزة التي أكسبته شهرة في مختلف أنحاء العالم.

ونشر ماغوباني نحو 15 كتاباً، مُنع بعضها في ظلّ نظام الفصل العنصري الذي شهدته جنوب أفريقيا من عام 1948 إلى مطلع التسعينات.


مقالات ذات صلة

ترمب: لست عنصرياً ولديّ الكثير من الأصدقاء السود

الولايات المتحدة​ الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب (أ.ف.ب)

ترمب: لست عنصرياً ولديّ الكثير من الأصدقاء السود

نفى الجمهوري دونالد ترمب المرشح للانتخابات الرئاسية الأميركية في نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل كونه «عنصرياً» وأكد في مقابلة أن لديه الكثير من «الأصدقاء السود»

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
رياضة عالمية الريال اشتكى من تعرّض لاعبه فينيسيوس لإساءة عنصرية عن طريق تقليد صوت القرد (رويترز)

الحبس 8 أشهر لـ3 مشجعين بعد إساءة عنصرية ضد فينيسيوس

عوقب ثلاثة من مشجعي فالنسيا بالحبس لمدة ثمانية أشهر بداعي مسؤوليتهم عن توجيه إساءات عنصرية نحو فينيسيوس جونيور، لاعب ريال مدريد في مباراة الفريقين.

«الشرق الأوسط» (فالنسيا)
رياضة عالمية إنفانتينو تعهد بتطبيق سياسة عالمية النطاق فيما يتعلق بمكافحة العنصرية (أ.ب)

«فيفا» يحارب العنصرية بتصنيفها «جريمة تأديبية»

أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الخميس أنه سيطالب الأعضاء الـ211 التابعين له باعتبار الإساءة العنصرية في كرة القدم جريمة تأديبية.

«الشرق الأوسط» (بانكوك)
شؤون إقليمية الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ خلال اجتماع مع وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن في تل أبيب 30 نوفمبر 2023 (رويترز)

الرئيس الإسرائيلي: «الكراهية ومعاداة السامية لوّثت» جامعات أميركية

انتقد الرئيس الإسرائيلي جامعات أميركية بسبب الاضطرابات التي تشهدها احتجاجاً على الحرب في قطاع غزة، معتبراً أن هذه المؤسسات «ملوثة بالكراهية ومعاداة السامية».

«الشرق الأوسط» (القدس)
رياضة عالمية شيخ سار (رويترز)

«الاتحاد الإسباني» يعاقب سار «ضحية العنصرية» بإيقاف مباراتين

أعلن الاتحاد الإسباني لكرة القدم اليوم الأربعاء إيقاف السنغالي شيخ سار حارس مرمى رايو ماخادوندا لمباراتين بسبب دخوله في مواجهة مع مشجع لفريق منافس.

«الشرق الأوسط» (مدريد)

في عيد ميلاده... الأمير ويليام يرقص خلال حفل تايلور سويفت بلندن (فيديو)

صورة سيلفي نشرها الأمير ويليام مع سويفت ويظهر فيها اثنان من أطفاله هما شارلوت وجورج (إكس)
صورة سيلفي نشرها الأمير ويليام مع سويفت ويظهر فيها اثنان من أطفاله هما شارلوت وجورج (إكس)
TT

في عيد ميلاده... الأمير ويليام يرقص خلال حفل تايلور سويفت بلندن (فيديو)

صورة سيلفي نشرها الأمير ويليام مع سويفت ويظهر فيها اثنان من أطفاله هما شارلوت وجورج (إكس)
صورة سيلفي نشرها الأمير ويليام مع سويفت ويظهر فيها اثنان من أطفاله هما شارلوت وجورج (إكس)

بدأت تايلور سويفت محطتها في لندن ضمن جولتها العالمية «ذي إيراس تور» باستقبال الأمير ويليام الذي كان يحتفل بعيد ميلاده الثاني والأربعين، ونشر صورة سيلفي تجمعه بأولاده وسويفت خلف الكواليس.

وأظهر مقطع فيديو تم تداوله على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، وريث العرش ويليام وهو يرقص على أنغام أغنية «شايك إت أوف» لتايلور سويفت، خلال الحفلة التي أقيمت الجمعة في ملعب ويمبلي.

وبحسب «وكالة الصحافة الفرنسية»، فقد نشر ويليام صورة سيلفي مع سويفت، ظهر فيها اثنان من أطفاله، هما شارلوت وجورج.

والتقطت نجمة البوب الأميركية صورة أخرى مع ويليام وطفليه وصديقها ترافيس كيلسي، وكتبت عليها: «عيد ميلاد سعيد... (في إشارة إلى الأمير ويليام) بداية رائعة لعروض لندن».

ومن بين نحو 90 ألف شخص كانوا موجودين في الملعب، حضر زعيم حزب العمال كير ستارمر الذي قال السبت، إنّ تايلور سويفت كانت «مذهلة جداً».

وقال للصحافيين: «لن أتظاهر بأنني اشتريت كل ألبوماتها وأنني أعرف كل أغانيها، لكن أغنية تشاينج هي أغنيتي المفضلة لأسباب واضحة»، في إشارة إلى شعار حملته الانتخابية.

وستحيي تايلور سويفت حفلة ثانية في لندن اليوم (الأحد)، قبل أن تعود إلى العاصمة البريطانية مجدداً في أغسطس (آب).

وكانت النجمة الأميركية أحيت حفلات في إدنبرة وليفربول وكارديف، وستتوجه بعد ذلك إلى دبلن.

وأعلن مكتب رئيس بلدية لندن الخميس، أن حفلات الجولة في لندن ستدر 300 مليون جنيه إسترليني (نحو 380 مليون دولار) لاقتصاد المدينة.