«خمسينيون» يؤدون امتحانات التعليم الأساسي في ليبيا

ليبيون مسنون يؤدون امتحان مرحلة التعليم الأساسي (وزارة التربية والتعليم)
ليبيون مسنون يؤدون امتحان مرحلة التعليم الأساسي (وزارة التربية والتعليم)
TT

«خمسينيون» يؤدون امتحانات التعليم الأساسي في ليبيا

ليبيون مسنون يؤدون امتحان مرحلة التعليم الأساسي (وزارة التربية والتعليم)
ليبيون مسنون يؤدون امتحان مرحلة التعليم الأساسي (وزارة التربية والتعليم)

«لم يتوقف التعلّم عند سن معينة»، هكذا يترجم هذه المقولة، مواطنون ليبيون على مشارف عقدهم السادس، على مقاعد الدراسة بين رفقائهم من طلاب بأعمار سِنية مختلفة، وذلك ضمن «نظام المنازل».

ونشرت وزارة التربية والتعليم بحكومة «الوحدة الوطنية» (الخميس) صوراً لعدد من الطلاب بأعمار تقارب الستين، وهم يؤدون امتحانات مرحلة التعليم الأساسي، في مدارس بمناطق مختلفة بأنحاء البلاد من بينها سرت وطبرق.

ومن بين النماذج التي قدمتها وزارة التربية والتعليم، المواطن محمد المبروك السملكي، البالغ من العُمر 54 عاماً، وقالت إنه يكمل دراسته ضمن تعليم الكبار ويتقدَّم لإجراء امتحانات شهادة إتمام مرحلة التعليم الأساسي بمراقبة التربية والتعليم سيدي السائح (ضاحية بمدينة طرابلس غرب ليبيا).

وتحدثت الوزارة عن نموذج آخر وهو المواطن أبو القاسم خليفة، الذي قالت إنه تغّيب عن مقاعد الدراسة 34 عاماً، لكنه هذا العام عاد ليكمل تعليمه، مشيرة إلى أن «التقدم في العمر لم يكن عقبة أمامه للالتحاق بالدراسة مجدداً، وخوض امتحانات شهادة إتمام مرحلة التعليم الأساسي للعام الدراسي».

ووسط ترحيب الجميع جلس أبو القاسم يؤدي الامتحان في لجنة صُقور 17 فبراير (شباط) بمدينة سرت بوسط ليبيا.



بحضور مشاهير وسياسيين... نجل أغنى رجل في آسيا يتزوج في «زفاف العام» (صور)

أنانت أمباني نجل الملياردير الهندي موكيش أمباني وراديكا ميرشانت يتفاعلان خلال احتفالات زفافهما في مومباي (رويترز)
أنانت أمباني نجل الملياردير الهندي موكيش أمباني وراديكا ميرشانت يتفاعلان خلال احتفالات زفافهما في مومباي (رويترز)
TT

بحضور مشاهير وسياسيين... نجل أغنى رجل في آسيا يتزوج في «زفاف العام» (صور)

أنانت أمباني نجل الملياردير الهندي موكيش أمباني وراديكا ميرشانت يتفاعلان خلال احتفالات زفافهما في مومباي (رويترز)
أنانت أمباني نجل الملياردير الهندي موكيش أمباني وراديكا ميرشانت يتفاعلان خلال احتفالات زفافهما في مومباي (رويترز)

تزوج الابن الأصغر لموكيش أمباني، أغنى رجل في آسيا، من صديقته منذ فترة طويلة، مساء أمس (الجمعة)، فيما أطلق عليه الكثيرون «حفل زفاف العام»، حيث حضره مشاهير عالميون وأقطاب الأعمال وسياسيون، مما سلط الضوء على ثروة الملياردير المذهلة ونفوذه المتزايد.

وبدأت طقوس الزفاف، بما في ذلك تبادل أكاليل الزهور بين الزوجين والمشي حول النار المقدسة، يوم الجمعة وانتهت بعد منتصف الليل.

موكيش أمباني (وسط) وزوجته نيتا وابنهما العريس أنانت أمباني (إ.ب.أ)

أقيمت احتفالات زواج أنانت أمباني من راديكا ميرشانت، والاثنان يبلغان من العمر 29 سنة، في مركز جيو العالمي للمؤتمرات المملوك للعائلة في مومباي. وتوج الزواج أشهراً من حفلات الزفاف التي تضمنت عروضاً لنجوم البوب ​​بما في ذلك ريهانا وجاستن بيبر.

رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو يلتقط الصور مع زوجته لينا الأشقر لدى وصولهما لحضور حفل زفاف أنانت أمباني (أ.ف.ب)

تستمر احتفالات الزفاف لمدة أربعة أيام، والتي بدأت يوم الجمعة بحفل الزفاف الهندوسي التقليدي، وسيتبعه حفل استقبال كبير يستمر حتى نهاية الأسبوع.

رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير (يسار) مع زوجته شيري بلير لدى وصولهما لحضور حفل زفاف أنانت أمباني (أ.ف.ب)

وتضمنت قائمة الضيوف رئيسَي الوزراء البريطانيين السابقين توني بلير وبوريس جونسون، وأديل، ولانا ديل ري، ودريك، وديفيد بيكهام، بحسب وسائل إعلام محلية.

الممثل الهندي شاروخان وزوجته جوري خان يلتقطان الصور أثناء حضورهما حفل زفاف أنانت أمباني (إ.ب.أ)

وأظهرت القنوات الإخبارية التلفزيونية مشاهير مثل كيم كارداشيان بفستان أحمر، كما وصل المصارع المحترف وممثل هوليوود جون سينا للمشاركة في الاحتفالات.

الممثل الأميركي جون سينا ​​يلتقط الصور أثناء حضوره حفل زفاف أنانت أمباني (إ.ب.أ)

وارتدى الضيوف الدوليون الفساتين التقليدية لكبار مصممي الأزياء الهنود.

وفرضت الشرطة تحويلات مرورية حول مكان الزفاف من الجمعة إلى الاثنين للتعامل مع تدفق الضيوف الذين سافروا جواً إلى مومباي، حيث تسببت الأمطار الموسمية الغزيرة في حدوث فيضانات وتعطيل الرحلات الجوية خلال الأسبوع الماضي.

نيتا أمباني زوجة موكيش أمباني (إ.ب.أ)

موكيش أمباني وزوجته نيتا أمباني وابنتهما إيشا أمباني (يمين) وابنهما العريس أنانت (إ.ب.أ)

ولجأت شركة «رليانس» التي يملكها والد العريس إلى وسائل التواصل الاجتماعي للترويج لهذا الحفل بقوة.

أنانت أمباني عند وصوله لحضور حفل زفافه (أ.ف.ب)

وبذلت الشركة التي تبلغ قيمتها 260 مليار دولار جهوداً لجذب الاهتمام العام بهذا الحفل إلى جانب ما نشرته مجموعة من نجوم بوليوود والتغطية الإعلامية، مما غطى على منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي التي تنتقد الإسراف في الإنفاق في وقت يتزايد فيه عدم المساواة في الهند.

موكيش أمباني (يسار) وابنته إيشا أمباني (يمين) يحضران حفل زفاف ابنه أنانت (إ.ب.أ)

ووصف أحد المسؤولين التنفيذيين في شركة «رليانس»، الذي رفض ذكر اسمه، الحدث بأنه «رمز قوي لمكانة الهند المتنامية على الساحة العالمية».

رجل الأعمال الأميركي بوب دادلي يصل إلى حفل زفاف نجل الملياردير موكيش أمباني في مركز جيو العالمي للمؤتمرات في مومباي (أ.ب)

ويشتهر أمباني، وهو أغنى رجل في آسيا، بتنظيم حفلات فخمة ولا سيما لأبنائه أكاش وإيشا وأنانت. وتشهد هذه الحفلات عروضاً يقدمها فنانون عالميون، وعادة ما يحضرها مجموعة من نجوم بوليوود.

أكاش أمباني وشلوكا ميهتا وموكيش أمباني وإيشا أمباني وأناند بيرامال في يوم زفاف أنانت أمباني وراديكا ميرشانت في مومباي (رويترز)

ولا يُعرف حجم الأموال التي أنفقها أمباني على هذا الحفل، لكنه سيكون على الأرجح الأكثر بذخاً في احتفالات الملياردير الهندي حتى يومنا هذا.

عاجل وزارة الصحة: ارتفاع حصيلة الغارة الإسرائيلية على مخيم للنازحين جنوب قطاع غزة إلى 71 قتيلاً