الاكتئاب في الصغر يؤثر سلباً على ذاكرتك في الكبر

المعاناة من الاكتئاب في الصغر قد تؤدي إلى سوء مهارات التفكير والذاكرة في الكبر (رويترز)
المعاناة من الاكتئاب في الصغر قد تؤدي إلى سوء مهارات التفكير والذاكرة في الكبر (رويترز)
TT

الاكتئاب في الصغر يؤثر سلباً على ذاكرتك في الكبر

المعاناة من الاكتئاب في الصغر قد تؤدي إلى سوء مهارات التفكير والذاكرة في الكبر (رويترز)
المعاناة من الاكتئاب في الصغر قد تؤدي إلى سوء مهارات التفكير والذاكرة في الكبر (رويترز)

توصلت دراسة علمية حديثة إلى أن المعاناة من الاكتئاب في مرحلة الشباب قد تؤدي إلى سوء مهارات التفكير والذاكرة في الكبر.

ووفق صحيفة «نيويورك بوست» الأميركية، فقد أُجريت الدراسة على 3117 مشاركاً، تمت متابعتهم كل 5 سنوات لمدة 20 عاماً، إذ تم تقييم مدى شعورهم بالاكتئاب من خلال استبيانات قاموا بالإجابة عنها، تتعلق بشهيتهم ونومهم وقدرتهم على التركيز، ومدى شعورهم بتقدير الذات أو الحزن أو الوحدة.

وتم تقسيم المشاركين إلى عدة مجموعات بناءً على مدى حدة وتطور أعراضهم.

وعندما وصل المشاركون إلى سن 55 عاماً تقريباً، تم إخضاعهم لثلاثة اختبارات، لتقييم مهارات التفكير والذاكرة لديهم.

ووجد فريق الدراسة أن الأشخاص الذين عانوا أعراضاً مرتفعة للاكتئاب في مرحلة الشباب حصلوا على درجات أقل في اختبارات الذاكرة والتركيز في الكبر.

ووجد الباحثون أن البالغين السود أبلغوا عن أعراض اكتئاب أكثر من البالغين البيض، ما يعني أنهم معرضون لضعف الذاكرة فيما بعد بشكل أكبر.

حقائق

350 مليون شخص في العالم

يعاني الاكتئاب

وقالت مؤلفة الدراسة، ليزلي غراسيت، من جامعة «بوردو» في فرنسا: «تشير نتائجنا إلى أن البالغين السود ليسوا فقط أكثر عرضة للمعاناة من أعراض أسوأ للاكتئاب، لكن هذه الأعراض قد تؤدي إلى تداعيات أسوأ على التفكير والذاكرة فيما بعد. قد يساعد هذا في تفسير بعض التباينات في خطر الإصابة بالخرف في سن أكبر».

ونشرت النتائج في مجلة «علم الأعصاب».

وأشار الباحثون إلى أن أحد القيود في دراستهم أن المشاركين أبلغوا عن أعراضهم بأنفسهم.

يذكر أن هناك 350 مليون شخص في العالم (5 في المائة من سكان العالم) يعاني الاكتئاب، وفقًا لبيانات منظمة الصحة العالمية.


مقالات ذات صلة

الاكتئاب قد يؤدي لتسريع تراجع الذاكرة لدى الكبار

صحتك خلصت الدراسة إلى أن الاكتئاب والذاكرة مترابطان بشكل وثيق (رويترز)

الاكتئاب قد يؤدي لتسريع تراجع الذاكرة لدى الكبار

ترتبط أعراض الاكتئاب بضعف الذاكرة لدى كبار السن، كما ترتبط الذاكرة الضعيفة بزيادة أعراض الاكتئاب في وقت لاحق من العمر.

«الشرق الأوسط» (القاهرة )
صحتك أعراض انسحاب مضادات الاكتئاب تتمثل في الدوخة والصداع والغثيان والأرق (أرشيفية - أ.ف.ب)

أعراض انسحاب مضادات الاكتئاب تؤثر على 1 من كل 6 أشخاص

تُشير مراجعة للدراسات السابقة إلى أن 1 من كل 6 أشخاص يعاني أعراض انسحاب عندما يتوقف عن تناول مضادات الاكتئاب وهو عدد أقل مما كان يُعتقد سابقاً.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق مشاعر القلق قد تتطور مع الوقت وتتحول إلى اكتئاب شديد (رويترز)

كيف تتصدى لمشاعر القلق وتحولها لطاقة إيجابية؟

وسط زحام الحياة اليومية وكثرة ضغوطها، يجد الكثير من الأشخاص أنفسهم معرضين لمشاعر القلق والتوتر، والتي قد تتطور مع الوقت وتتحول إلى اكتئاب شديد.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
صحتك الضعف الجسدي يزيد خطر الإصابة بالاكتئاب (رويترز)

5 علامات تُنذر بتعرُّض الأشخاص لخطر الاكتئاب

أفادت دراسة أجراها باحثون في جامعة ييل الأميركية بأن الأفراد الذين يستوفون واحدة على الأقل من علامات الضعف الجسدي هم أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب

«الشرق الأوسط» (القاهرة )
يوميات الشرق الفيروسات المخبأة في حمضنا النووي قد تكون هي السبب في إصابة كثير من الأشخاص باضطرابات نفسية (رويترز)

الإصابة بالاكتئاب قد تنتج عن فيروسات مخبأة في حمضنا النووي منذ آلاف السنين

قال باحثون إن بعض الفيروسات المخبأة في حمضنا النووي منذ آلاف السنين قد تكون هي السبب في إصابة كثير من الأشخاص باضطرابات نفسية كبيرة مثل الاكتئاب.

«الشرق الأوسط» (لندن)

رهاب الحقن... كيف تتخطى ألم وخز الإبرة؟

صورة تعبيرية من بيكسباي
صورة تعبيرية من بيكسباي
TT

رهاب الحقن... كيف تتخطى ألم وخز الإبرة؟

صورة تعبيرية من بيكسباي
صورة تعبيرية من بيكسباي

يخاف كثير من الناس من الإبر؛ لأنهم يربطون الألم بالتطعيمات أو اختبار الدم، ويؤثر الخوف من الإبر على غالبية الأطفال دون سن الـ11، وعلى 20 إلى 50 في المائة من المراهقين، و20 إلى 30 في المائة من الشباب، حسبما نشره مقال في جريدة «سيكولوجي توداي». يمكن أن يتسبب رهاب الإبر في تجنب الأطفال والبالغين طلب الرعاية الصحية، أو رفض تلقي التطعيمات أو إجراء الفحوص الطبية. كما يمنع الخوف بعض الطلبة من التقدم إلى كلية الطب والتمريض.

الخوف من الإبر يتفاوت بين الفئات العمرية

1- الخوف عند الأطفال من الإبر: يعدّ استجابة مفهومة للألم المتوقع والشعور الغريب بدخول شيء حاد ومعدني على الجلد.

2- الخوف عند البالغين: يعدّ جزئياً، ويكون استجابة للرغبة في البقاء على قيد الحياة، أما السبب الأكثر شيوعاً في العالم فيكمن في كره الأغلبية لإدخال جسم غريب وحقنه في الجسم ورؤية الدم، والخوف من سحب كمية كبيرة منه والذكريات المتعلقة بأحداث صادمة على غرار التعرض لحادثة سير أو حروق شديدة.

أسباب الخوف من الإبر

يصعب تفسير رهاب الإبر لأن الأسباب الدقيقة غير معروفة، لكن قد تلعب بعض العوامل دوراً في حدوثه:

1- التجارب المؤلمة القديمة للوخز بالإبر. 2- عوامل وراثية. 3- انخفاض قدرة الأشخاص على تحمل الألم. 4- عوامل مزاجية.

أعراض الخوف من الإبر

تتضمن أعراض رهاب الحقن ما يلي:

1- الشعور بالقلق والأرق والضغط. 2- الإصابة بالدوران والإغماء. 3- نوبات الهلع. 4- ارتفاع ضغط الدم. 5- ارتفاع معدل ضربات القلب. 6- مخاوف الألم.

عند علاج الخوف من الإبر، من المهم تحديد ومعالجة السبب الأساسي، ويمكن أن يحدد ذلك العلاج المناسب، على سبيل المثال، يمكن علاج الأشخاص الذين يخافون من الألم المرتبط بإدخال الإبر بطرق مثل:

1- كريم مخدر موضعي: يُطبق قبل 30-60 دقيقة من إدخال الإبرة في أحد الأطراف. 2- جهاز للتشتيت: مثل جهاز اهتزاز يُطبق على موقع إعطاء اللقاح. يجري تعديل إشارة الألم إلى الدماغ بواسطة الاهتزاز، ومن ثم يكون الطفل أقل احتمالاً للتركيز على أي إزعاج مرتبط بالإبرة. 3- التنويم المغناطيسي: يمكن استخدامه لتخفيف الألم، بما في ذلك من خلال تصور جهاز ضبط يمكنه تقليل أو القضاء على إحساس الألم في موقع إدخال الإبرة.

القلق بشأن المجهول

في الحالات التي تنبع فيها الخوف من الإبر من القلق بشأن ما قد يحدث بشكل خاطئ، يمكن استخدام تقنيات العلاج السلوكي المعرفي للمساعدة في تقليل الانزعاج. يمكن للمرضى مثلاً أن يتعلموا أن كمية الدم التي تُسحب أثناء سحب الدم صغيرة جداً مقارنة بالدم الذي يبقى في الجسم، أو أن المواد التي تُحقن في الجسم تقوم بوظيفة مهمة في المساعدة على منع العدوى المستقبلية، دون أي خطر في التسبب في عدوى.

طرق التغلب على الخوف من الإبر

يمكن التغلب وعلاج الخوف من الإبر بالطرق التالية:

يمكن للأشخاص الذين يعانون رهاب الإبر السيطرة على مخاوفهم إذا كان هناك شخص يثقون به في الغرفة لتقديم الدعم والتشجيع لهم، كما يمكن للعاملين في القطاع تقليل قلق الشخص، من خلال توفير مساحة مريحة أثناء إعطاء اللقاح، وشرح الخطوات بهدف إلهاء المرضى خلال عملية الوخز، ما قد يساعد في تخفيف توترهم وخوفهم. ويحتاج رهاب الإبر إلى وقت معين قبل علاجه، ولا يختفي بطريقة سحرية، لأنه عبارة عن صراع داخلي عاطفي وعقلي لا إرادي عند الأشخاص.