هوكستين يؤكد من بيروت رغبة واشنطن في تجنب «حرب أكبر» على حدود لبنان وإسرائيل

ميقاتي يطالب بوقف العدوان الإسرائيلي المستمر على لبنان

رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي رفقة المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين 18 يونيو 2024 (إ.ب.أ)
رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي رفقة المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين 18 يونيو 2024 (إ.ب.أ)
TT

هوكستين يؤكد من بيروت رغبة واشنطن في تجنب «حرب أكبر» على حدود لبنان وإسرائيل

رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي رفقة المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين 18 يونيو 2024 (إ.ب.أ)
رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي رفقة المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين 18 يونيو 2024 (إ.ب.أ)

أكد رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، الثلاثاء، أن «لبنان لا يسعى إلى التصعيد، والمطلوب وقف العدوان الإسرائيلي المستمر على لبنان، والعودة إلى الهدوء والاستقرار عند الحدود الجنوبية».

رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي رفقة المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين 18 يونيو 2024 (إ.ب.أ)

ونقلت «الوكالة الوطنية للإعلام» عن ميقاتي قوله، خلال استقباله الموفد الرئاسي الأميركي آموس هوكستين والوفد المرافق له اليوم بحضور سفيرة الولايات المتحدة الأميركية ليزا جونسون: «نواصل السعي لوقف التصعيد واستتباب الأمن والاستقرار، ووقف الخروقات المستمرة للسيادة اللبنانية، وأعمال القتل والتدمير الممنهجة التي ترتكبها إسرائيل».

رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي رفقة المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين 18 يونيو 2024 (إ.ب.أ)

وشدّد على أن «التهديدات الإسرائيلية المستمرة للبنان، لن تثنينا عن مواصلة البحث لإرساء التهدئة، وهو الأمر الذي يشكل أولوية لدينا ولدى كل أصدقاء لبنان».

من جهته، قال المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين، إن واشنطن تسعى إلى تجنب اندلاع «حرب أكبر» بعد تصاعد إطلاق النار عبر الحدود بين جماعة «حزب الله» اللبنانية والجيش الإسرائيلي على مدى الأسابيع الماضية.

وأضاف هوكستين، بعد اللقاء مع ميقاتي في تصريح مقتضب: «كالعادة، أجريت مناقشات جيدة مع رئيس الوزراء. نمر بأوقات خطيرة ولحظات حرجة ونحن نعمل سوياً لنحاول أن نجد الطرق للوصول إلى مكان نمنع فيه مزيداً من التصعيد».

كما وصف هوكستين الوضع على طول الحدود بين لبنان وإسرائيل بأنه «خطير». وقال إن هذا هو السبب الذي دفع الرئيس الأميركي جو بايدن لإرساله إلى لبنان.

المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين بمعية رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري 18 يونيو 2024 (أ.ف.ب)

وشدّد هوكستين، الذي وصل إلى بيروت في وقت سابق اليوم، على أنّ إنهاء النزاع بين «حزب الله» وإسرائيل بطريقة دبلوماسية وبسرعة هو أمر «مُلح»، بعد التصعيد المتواصل بين الطرفين منذ أكثر من ثمانية أشهر على وقع الحرب في غزة.

المبعوث الأميركي الخاص إلى لبنان آموس هوكستين بمعية رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري 18 يونيو 2024 (أ.ف.ب)

وتوجه الموفد الأميركي كذلك إلى عين التينة، حيث التقى رئيس مجلس النواب نبيه بري، وبحث التطورات على الحدود بين لبنان وإسرائيل.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو التقى (الاثنين) الموفد الأميركي؛ لبحث التوترات بين إسرائيل و«حزب الله» اللبناني.

ويتبادل «حزب الله» اللبناني إطلاق النيران مع إسرائيل بشكل شبه يومي منذ هجوم السابع من أكتوبر (تشرين الأول)، الذي شنّته حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) على جنوب إسرائيل، ما أدى إلى قيام تل أبيب بشنّ حرب على قطاع غزة.

وتقود الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا جهوداً للتوسط في اتفاق لضمان عدم اندلاع حرب بين «حزب الله» اللبناني وإسرائيل.


مقالات ذات صلة

إسرائيل تقصف مستودع ذخيرة لـ«حزب الله» بجنوب لبنان

المشرق العربي دخان يتصاعد جراء القصف الإسرائيلي على كفر كلا جنوب لبنان (أ.ف.ب)

إسرائيل تقصف مستودع ذخيرة لـ«حزب الله» بجنوب لبنان

أفادت وسائل إعلام رسمية لبنانية أنّ غارة إسرائيلية على بلدة في جنوب البلاد، يوم السبت، استهدفت «مستودع ذخائر» ما أدّى إلى إصابة ثلاثة أشخاص بجروح طفيفة.

«الشرق الأوسط» (بيروت)
المشرق العربي الدخان يتصاعد في كريات شمونة نتيجة إطلاق صاروخ من جنوب لبنان (إ.ب.أ)

حرب إسرائيل و«حزب الله» تتصاعد ميدانياً وتتوسع جغرافياً

يخشى مراقبون متابعون للوضع على الحدود الجنوبية من انفلات الوضع، بعدما بات محسوماً أن لا مؤشرات للتهدئة في غزة، ولا ضغط حقيقياً أميركياً على إسرائيل لوقف النار

بولا أسطيح (بيروت)
المشرق العربي وفد من المعارضة اللبنانية خلال اللقاءات التي يقوم بها لطرح مبادرته الرئاسية (الوكالة الوطنية)

«الثنائي الشيعي» يمتنع عن تحديد موعد للمعارضة لبحث الأزمة الرئاسية

بعدما كان مقرراً أن يلتقي ممثلون عن قوى المعارضة ممثلين عن حركة «أمل» وآخرين عن «حزب الله» فإنه تم إلغاء الموعدين من دون عذر ومن دون تحديد مواعيد جديدة.

بولا أسطيح (بيروت)
المشرق العربي دخان يتصاعد من موقع استهدفه القصف الإسرائيلي في قرية بجنوب لبنان (أ.ف.ب)

«سرايا المقاومة»... قوة بلا فائدة عسكرية تدخل جبهة جنوب لبنان

أعلنت «السرايا اللبنانية لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي» عن تنفيذ عملية استهدفت موقع الراهب، مسجلة انضمامها إلى التنظيمات المشاركة في جبهة الجنوب بإشراف «حزب الله»

يوسف دياب (بيروت)
تحليل إخباري الأمين العام لـ«حزب الله» حسن نصرالله (أ.ف.ب)

تحليل إخباري نصرالله حصر التفاوض بالدولة اللبنانية من دون أن يبرر تغييبه لدور بري

توقفت مصادر دبلوماسية أمام قول حسن نصرالله إن الدولة اللبنانية هي الوحيدة المخوّلة التفاوض لإعادة الهدوء إلى الجنوب وفسرته برغبته في رفع الإحراج عن الحكومة.

محمد شقير (بيروت)

الجيش الإسرائيلي يعلن اعتراض صاروخ «قادم من اليمن»

ميناء إيلات (أرشيفية - رويترز)
ميناء إيلات (أرشيفية - رويترز)
TT

الجيش الإسرائيلي يعلن اعتراض صاروخ «قادم من اليمن»

ميناء إيلات (أرشيفية - رويترز)
ميناء إيلات (أرشيفية - رويترز)

قال الجيش الإسرائيلي إن صفارات الإنذار من الغارات الجوية انطلقت في مدينة إيلات، في وقت مبكر اليوم (الأحد)، مما دفع السكان إلى الفرار إلى الملاجئ.

وأوضح الجيش أنه اعترض صاروخاً سطح-سطح كان قادماً من اليمن وكان يقترب من إسرائيل من جهة البحر الأحمر، وأسقطه قبل عبوره إلى داخل الأراضي الإسرائيلية.

وإيلات، المطلة على البحر الأحمر، هدف متكرر لهجمات جماعة الحوثي المتمردة في اليمن، وفق ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

ومساء أمس السبت، قال الجيش الإسرائيلي إنه لا توجد مؤشرات على حادث أمني في مدينة إيلات المطلة على البحر الأحمر بعد أنباء عن سماع دوي انفجارات هناك.

وأضاف الجيش «قبل برهة، تلقينا أنباء تتعلق بسماع انفجارات في منطقة إيلات. تبين أنه لم يتم إطلاق مقذوفات باتجاه منطقة المدينة كما لم يتم إطلاق أي نظام اعتراض. لا توجد مؤشرات على حادث أمني».

وشنت إسرائيل سلسلة غارات استهدفت مواقع من بينها مستودعات الوقود في ميناء الحديدة اليمني الخاضع للحوثيين، السبت، مما تسبب في قتلى وجرحى بحسب وسائل إعلام تابعة للجماعة المدعومة من إيران. وذكرت قناة «المسيرة» أن ثلاثة أشخاص قُتلوا و87 أصيبوا في الضربات الجوية الإسرائيلية.

يأتي ذلك غداة مقتل شخص وإصابة آخرين في تل أبيب إثر هجوم بطائرة مسيّرة تبنته الجماعة التي تزعم أنها تساند الفلسطينيين في غزة.