«أصابه الجنون؟»... رسائل غريبة و«مرعبة» من «شات جي بي تي» تُقلق المستخدمين

شعار منصة «شات جي بي تي» (أ.ف.ب)
شعار منصة «شات جي بي تي» (أ.ف.ب)
TT

«أصابه الجنون؟»... رسائل غريبة و«مرعبة» من «شات جي بي تي» تُقلق المستخدمين

شعار منصة «شات جي بي تي» (أ.ف.ب)
شعار منصة «شات جي بي تي» (أ.ف.ب)

يبدو أن منصة «شات جي بي تي» قد تعرّضت لعطل ما مؤخراً، حيث حصل المستخدمون على ردود مشتتة وغير منطقية، وفقاً لصحيفة «إندبندنت».

في الساعات الأخيرة، يبدو أن أداة الذكاء الاصطناعي تجيب عن الاستفسارات برسائل طويلة لا معنى لها، وتتحدث باللغة الإسبانية دون مطالبة - فضلاً عن إثارة قلق المستخدمين، من خلال الإشارة إلى أنها موجودة معهم في الغرفة.

لا يوجد مؤشر واضح على سبب حدوث هذه المشكلة، لكنّ مبتكريها قالوا إنهم على علم بالأمر، ويقومون بمراقبة الوضع.

في أحد الأمثلة، التي تمت مشاركتها على منصات التواصل، كان أحد المستخدمين يتحدث عن ألبومات موسيقى الجاز للاستماع إليها على أسطوانة الفينيل. وسرعان ما تحوّلت إجابة المنصة إلى الصراخ بكلمتي «استماع سعيد!»، ومن ثم بدأت تتحدث بإجابات غير منطقية.

ووجد آخرون أن طرح أسئلة بسيطة - مثل «ما هو الكمبيوتر؟»– ولّدت فقرات من المعلومات الغريبة.

وفي مثال آخر، تحدث موقع «شات جي بي تي» بكلام غير مفهوم عندما سُئل عن كيفية صنع الطماطم المجففة.

ووجد آخرون أن النظام بدا وكأنه يفقد سيطرته على اللغات التي يتحدث بها. ووجد البعض أنه يبدو وكأنه يخلط الكلمات الإسبانية مع الإنجليزية، باستخدام اللاتينية - أو يبدو أنه يصنع كلمات تبدو كما لو كانت من لغة أخرى، ولكنها لم تكن منطقية في الواقع.

حتى إن بعض المستخدمين قالوا إن الردود تبدو مثيرة للقلق. عند طلب المساعدة في مشكلة تتعلق بالبرمجة، كتب «شات جي بي تي» إجابة طويلة ومربكة وغير منطقية إلى حد كبير تضمنت عبارة «دعونا نحافظ على الأمر كما لو كان الذكاء الاصطناعي في الغرفة».

وكتب المستخدم المتأثر «قراءة هذا في الساعة الثانية صباحاً أمر مخيف».

وأفاد مستخدم يُدعى IYAnepo بأن البرنامج «يُنتج حالات شاذة»، من بينها «توليد كلمات غير موجودة على الإطلاق (...) وتسلسلات من الكلمات الرئيسية الصغيرة غير المفهومة».

وأضاف: «قد يخال المرء أنني حددت مثل هذه التعليمات، لكنني لم أفعل. أشعر بأن (جي بي تي) الخاص بي مسكون».

وأوضحت «أوبن إيه آي» يوم الأربعاء أن «عملية تحسين لتجربة المستخدم» أدت «إلى خطأ في الطريقة التي يعالج بها البرنامج اللغة».

وشرحت الشركة أن «النماذج اللغوية تولّد استجابات عن طريق أخذ عينات عشوائية من الكلمات، وتستند جزئياً إلى الاحتمالات». وأوردت الشركة لاحقاً مزيداً من التفاصيل الفنية، معلنةً «حلّ» المشكلة بعد «تثبيت تصحيح».

شعار شركة «أوبن إيه آي» (أ.ب)

وتذكّر الحادثة بأن الذكاء الاصطناعي، حتى ولو كان توليدياً، لا يفهم ما «يقوله»، على عكس الانطباع الذي يمكن أن يعطيه خلال المحادثات مع المستخدمين.

وهذه ليست المرة الأولى التي يغير فيها «شات جي بي تي» أسلوبه في الإجابة عن الأسئلة، على ما يبدو دون مساهمة المطور «أوبن إيه آي». وفي نهاية العام الماضي، اشتكى المستخدمون من أن النظام أصبح كسولاً ووقحاً، ويرفض الإجابة عن الأسئلة.

وأحدثت «أوبن إيه آي» ثورة في مجال الذكاء الاصطناعي عند طرحها برنامج «تشات جي بي تي» على الإنترنت أواخر عام 2022.

وأثار النجاح الفوري للبرنامج اهتماماً كبيراً بهذه التكنولوجيا المتطورة القادرة على توليد نصوص وأصوات وصور ومقاطع فيديو، عادةً ما تكون ذات جودة مذهلة، بناءً على طلب بسيط باللغة اليومية.


مقالات ذات صلة

«بطريق يحرس بيضته»... «ناسا» تنشر صوراً لاندماج مجرتين

يوميات الشرق صورة تُظهر اندماج مجرتين حصل عليها «تليسكوب جيمس ويب» الفضائي (رويترز)

«بطريق يحرس بيضته»... «ناسا» تنشر صوراً لاندماج مجرتين

نشرت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) أمس (الجمعة) صورتين التقطهما «تليسكوب جيمس ويب» الفضائي لمجرتين، إحداهما أطلق عليها البطريق والأخرى البيضة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
الولايات المتحدة​ الرئيس الأميركي جو بايدن مغادراً بعد المؤتمر الصحافي مساء الخميس في واشنطن العاصمة (أ.ف.ب)

حملة تنحي بايدن تتسارع بعد «هفوات القمة»

تسارعت دعوات كبار الديمقراطيين الأميركيين للرئيس جو بايدن لترك السباق الرئاسي، وسط تقارير عن إحباط وقلق متزايدين لدى الرئيس الأسبق باراك أوباما، ورئيسة مجلس.

علي بردى (واشنطن)
أوروبا وزير الدفاع الروسي أندريه بيلوسوف (قناة وزارة الدفاع الروسية عبر تلغرام)

اتصال بين وزيري الدفاع الروسي والأميركي لتجنب «خطر تصعيد» محتمل

أجرى وزير الدفاع الروسي أندريه بيلوسوف ونظيره الأميركي لويد أوستن مباحثات هاتفية ناقشا خلالها احتواء «خطر تصعيد محتمل».

«الشرق الأوسط» (موسكو)
علوم مبتكرو البدلة يأملون أن يتم استخدامها قبل نهاية العقد ضمن برنامج «أرتميس» التابع لوكالة الفضاء الأميركية (رويترز)

اختراع جديد... بدلة فضاء تحوّل البول مياهاً للشرب في 5 دقائق

يمكن لبدلة فضائية مستوحاة من الخيال العلمي، والتي تعيد تدوير البول إلى مياه الشرب، أن تُمكّن رواد الفضاء من أداء عمليات سير طويلة في الرحلات الاستكشافية.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
الاقتصاد أشخاص يعرضون بضائع للمشاة حول تايمز سكوير في نيويورك (رويترز)

ارتفاع طفيف في أسعار المنتجين الأميركيين

ارتفعت أسعار المنتجين في الولايات المتحدة بشكل معتدل في يونيو، وهو ما يعد تأكيداً إضافياً على عودة التضخم إلى اتجاهه النزولي.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

«يوتيوب» يوفر الآن التعليق الصوتي الاصطناعي على فيديوهات «شورتس»

تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)
تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)
TT

«يوتيوب» يوفر الآن التعليق الصوتي الاصطناعي على فيديوهات «شورتس»

تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)
تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)

تُحدّث منصات التواصل الاجتماعي ميزاتها باستمرار لتظل قادرة على المنافسة وتعزيز تجربة المستخدم. ومؤخراً كشف موقع «يوتيوب» عن سلسلة من الميزات الجديدة لمنصة الفيديوهات القصيرة «شورتس» (Shorts) الخاصة به؛ ربما بهدف مواكبة منافسيه مثل «تيك توك». وأطلق «يوتيوب» هذه التحديثات لجعل إنشاء مقاطع الفيديو القصيرة ومشاركتها أكثر جاذبية وسهولة في الاستخدام.

تحويل النص كلاماً

واحدة من أبرز الإضافات هي ميزة تحويل النص كلاماً بالفيديو. يتيح ذلك لمنشئي المحتوى إضافة تعليق صوتي اصطناعي إلى مقاطع الفيديو الخاصة بهم، على غرار الأصوات الآلية التي تُسمع غالباً على «تيك توك».

عملية دمج هذه الميزة واضحة ومباشرة، فبعد إنشاء النص، يمكن النقر على أيقونة «إضافة صوت» الموجودة في الزاوية العلوية اليسرى من الشاشة وتحديد الصوت الذي تريده. حالياً، يقدم «يوتيوب» أربعة خيارات صوتية، بينما يتميز «تيك توك» بمجموعة أكثر شمولاً.

يمكن الآن إضافة النصوص على فيديوهات «شورتس» القصيرة باستخدام خطوط وألوان قابلة للتخصيص (شاترستوك)

التسميات التوضيحية التلقائية

يقدم «يوتيوب» أيضاً تسميات توضيحية يتم إنشاؤها تلقائياً والتي تمكن إضافتها مباشرة إلى مقطع الفيديو. وهذا يلغي الحاجة إلى استخدام تطبيقات الطرف الثالث مثل تطبيق «كاب كت» (CapCut). وعلى غرار ميزة إضافة نص بشكل يدوي على مقاطع «شورتس»، يمكن تخصيص هذه النصوص بخطوط وألوان مختلفة؛ مما يسمح لمنشئي المحتوى بالحفاظ على أسلوبهم الفريد.

تأثيرات «ماين كرافت»

لإضافة لمسة ممتعة وإبداعية، طرح موقع «يوتيوب» تأثيرات جديدة تحمل طابع «ماين كرافت» (Minecraft). يتضمن ذلك خلفية شاشة خضراء مستوحاة من اللعبة الشهيرة ولعبة صغيرة تسمى «ماين كرافت رش» (Minecraft Rush). من المؤكد أن هذه الإضافات ستجذب مجتمعاً كبيراً من عشاق لعبة «ماين كراف» على «يوتيوب».

يقدم «يوتيوب» ميزات جديدة للفيديوهات القصيرة كإضافة تعليقات صوتية اصطناعية مشابهة لـ«تيك توك» (شاترستوك)

مواكبة المنافسة

يعدّ تقديم هذه الميزات الجديدة جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى وظائف مماثلة لجذب المستخدمين. كثيراً ما يدمج «يوتيوب» ميزات «تيك توك» الشائعة، مثل معاينات الفيديو المباشر في خلاصة «شورتس» (Shorts) لتحسين نظامه الأساسي. وفي الوقت نفسه، يواصل «تيك توك» توسيع حدود طول الفيديو للحفاظ على تفاعل المستخدمين. يأمل «يوتيوب» أن تعزز هذه الاستراتيجية الفيديوهات القصيرة بميزات تشبه «تيك توك». وسيستفيد الكثير من منشئي المحتوى من هذه التحديثات، ويجدون طرقاً جديدة لجذب جماهيرهم وتطوير قنواتهم.

وستساعد سهولة إضافة سرد تحويل النص إلى كلام والتسميات التوضيحية التي يتم إنشاؤها تلقائياً منشئي المحتوى على إنتاج المحتوى بشكل أكثر كفاءة وسهولة في الوصول إليه.