«أبل» تدعم نظام «NavIC» الهندي في سلسلة «آيفون 15»

يعدّ نظام «NavIC» البديل الهندي لنظام تحديد المواقع العالمي (أ.ف.ب)
يعدّ نظام «NavIC» البديل الهندي لنظام تحديد المواقع العالمي (أ.ف.ب)
TT

«أبل» تدعم نظام «NavIC» الهندي في سلسلة «آيفون 15»

يعدّ نظام «NavIC» البديل الهندي لنظام تحديد المواقع العالمي (أ.ف.ب)
يعدّ نظام «NavIC» البديل الهندي لنظام تحديد المواقع العالمي (أ.ف.ب)

الشركة التكنولوجية العملاقة «أبل»، المشهورة بابتكاراتها المتميزة، كشفت النقاب أمس عن أحدث إصداراتها «آيفون 15» إلى جانب منتجات أخرى. ولكن الخبر الذي أثار الدهشة للكثيرين جاء بعد انتهاء المؤتمر، حيث أظهرت المعلومات أن «أبل» قد أدرجت دعماً لنظام «NavIC»، الذي يعدّ البديل الهندي لنظام تحديد المواقع العالمي (GPS) في بعض من أحدث أجهزتها، ماذا يعني هذا؟

التوجه الجديد لـ«أبل»... دعم نظام «NavIC»

فاجأت «أبل» الجميع بإعلانها في صفحة المواصفات التقنية لأجهزتها الجديدة المنشورة على موقعها الرسمي. وأوضحت الشركة أن الطرازين «iPhone 15 Pro» و«iPhone 15 Pro Max» سيتضمنان دعماً لنظام «NavIC». هذا الإعلان يمثل المرة الأولى التي تقوم فيها «أبل» بتضمين دعم لهذا النظام في منتجاتها. ورغم وضوح الإعلان في صفحة المواصفات، فإن هناك الكثير من التساؤلات المحيطة بالخدمات والميزات المرتقبة التي قد تتضمنها الشركة استناداً إلى هذا النظام.

من ناحية أخرى، لم تتضمن الطرازات القياسية من «iPhone 15» و«iPhone 15 Plus» دعماً لنظام «NavIC» حسب المواصفات التقنية الرسمية.

في صفحة «أبل» الرسمية لمعلومات التقنية للمنتج تمت إضافة دعم «NavIC» لبعض الأجهزة فقط (أبل)

ما هو «NavIC»؟

نظام Navigation with Indian Constellation» (NavIC)» هو محاولة الهند الطموحة في مجال تكنولوجيا الفضاء. أصبح نظام «NavIC» فعالاً منذ عام 2018، وهو من إبداع منظمة البحث الفضائي الهندية (ISRO). يهدف «NavIC» بشكل أساسي إلى توفير معلومات دقيقة حول المواقع والتوقيت، خصوصاً فوق الهند والمناطق المجاورة لها، ويتميز «NavIC» بتغطيته كامل الأراضي الهندية من خلال مجموعة من الأقمار الصناعية. تشمل تطبيقاته الكثير من القطاعات، مثل النقل (بري، جوي، وبحري)، والخدمات المستندة إلى الموقع، والملاحة الشخصية، والبحث العلمي.

ضغوط على العلامات التجارية للهواتف الذكية

أظهرت تقارير حديثة من وكالة «رويترز» مستندة إلى وثائق حكومية، أن نيودلهي بدأت في دفع الشركات المصنعة للهواتف الذكية لتضمين دعم «NavIC».

ورغم أن هذه الخطوة تظهر كمحاولة جادة نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي، فقد أعربت بعض العلامات التجارية عن مخاوفها حول زيادة التكلفة المحتملة نتيجة للتغييرات المطلوبة في الأجهزة. ومن الجدير بالذكر أن بعض الشركات الأخرى ضمّنت سابقاً «NavIC» في أجهزتها، مثل «OnePlus Nord 2T».

يُعدّ تضمين «NavIC» في طُرز «iPhone 15 Pro» خطوة كبيرة نحو الاعتراف العالمي بتقدم الهند في تكنولوجيا الفضاء.

سيكون من المثير متابعة تأثير هذا القرار على سوق الهواتف الذكية العالمية في المستقبل القريب وما إذا كانت الشركات التكنولوجية الأخرى ستتبع خطوات «أبل».


مقالات ذات صلة

ميزة تسجيل المكالمات تصل لـ«آيفون» مع تفريغ نصي وإشعارات خصوصية

تكنولوجيا الميزة الجديدة تلبي احتياجات الصحافيين والمحترفين مع تفريغ نصي وإشعار المشاركين بتسجيل المكالمة (أبل)

ميزة تسجيل المكالمات تصل لـ«آيفون» مع تفريغ نصي وإشعارات خصوصية

منذ بدايته في عام 2007، لم يكن نظام iOS (آي أو إس) من «أبل» يوفّر خدمة تسجيل المكالمات في أجهزة «آيفون»، ما جعل المستخدمين يعتمدون على تطبيقات أو أجهزة خارجية…

عبد العزيز الرشيد (الرياض)
تكنولوجيا شكاوى حول تطبيق الساعة في أجهزة «آيفون» حيث إن المنبهات لا تصدر أي صوت عند الحاجة للتنبيه (الشرق الأوسط)

كن حذراً من خلل منبه ساعة «آيفون»!!!

تفاجأ العديد من مستخدمي «آيفون» بأن منبهاتهم ترن بشكل صامت، ما خلق موجة من الحيرة والإحباط، فما القصة؟

عبد العزيز الرشيد (الرياض)
تكنولوجيا النماذج المحلية تعالج البيانات على الجهاز لتعزيز الخصوصية فيما تعتمد النماذج التي تستخدم الإنترنت على السحابة للمعالجة وتحتاج إلى اتصال دائم (أ.ف.ب)

«آبل» تطور نماذج لغوية كبيرة تعمل محلياً دون إنترنت

تستمر شركة «آبل» في ريادتها التكنولوجية من خلال تطوير نماذج لغوية كبيرة تعمل محلياً على أجهزتها.

عبد العزيز الرشيد (الرياض)
تكنولوجيا سيتمكن المستخدمون قريباً من تغيير قطع غيار «آيفون» باستخدام قطع أصلية مستعملة ما يوفر خيارات إصلاح مستدامة واقتصادية (أبل)

«أبل» توسع خيارات الإصلاح مع دعم استخدام قطع الغيار المستعملة الأصلية

في خطوة جريئة نحو تحسين الممارسات المستدامة وتعزيز خيارات الإصلاح للمستهلكين، أعلنت شركة «أبل» مؤخراً عن توسعة جديدة في برنامجها لإصلاح الأجهزة.

عبد العزيز الرشيد (الرياض)
تكنولوجيا تقدم «أبل» فرصة مثيرة للمطورين وعشاق التكنولوجيا لحضور مؤتمرها سواء شخصياً أو عبر الإنترنت وهو مفتوح للجميع دون أي تكلفة (رويترز)

«أبل» تستعد لكشف النقاب عن «iOS 18» بمؤتمرها المقبل في يونيو

أعلنت «أبل» رسمياً انعقاد مؤتمرها العالمي للمطورين (WWDC) لعام 2024، المقرر إقامته في الفترة من 10 إلى 14 يونيو (حزيران).

عبد العزيز الرشيد (الرياض)

كيف تمنع «ميتا» من استخدام صورك على «فيسبوك» و«إنستغرام» لتدريب الذكاء الاصطناعي؟

لوغو «ميتا» (د.ب.أ)
لوغو «ميتا» (د.ب.أ)
TT

كيف تمنع «ميتا» من استخدام صورك على «فيسبوك» و«إنستغرام» لتدريب الذكاء الاصطناعي؟

لوغو «ميتا» (د.ب.أ)
لوغو «ميتا» (د.ب.أ)

يمكن للمستخدمين من الاتحاد الأوروبي ملء نموذج لاستبعاد بياناتهم لدى شركة «ميتا» من استخدامها لتدريب الذكاء الاصطناعي، لكن هذه الخاصية غير متاحة للمستخدمين في الولايات المتحدة.

على بقية المستخدمين حول العالم تحويل حساباتهم إلى خاصة، فشركة «ميتا» تستخدم البيانات المنشورة تحت وضع «عامة» فقط، فإذا كان حسابك على إنستغرام «عاماً» تستطيع «ميتا» الوصول للصور والفيديوهات والريلز، وكذلك تعليقاتك على تلك المنشورات.

لن تستخدم شركة «ميتا» بيانات الحسابات التي توجد في الاتحاد الأوروبي لتدريب نماذج الذكاء الاصطناعي لديها، لكن الأمر مختلف بالنسبة للولايات المتحدة والدول الأخرى، وفقاً لموقع «وول ستريت جورنال».

سيغير الذكاء الاصطناعي التوليدي كثيراً من الجوانب في حياتنا، وهناك سباق بين شركات التقنية لتطوير أذكى وأفضل نموذج ذكاء اصطناعي، وهو ما يتطلب الحصول على مزيد من البيانات الحديثة لتدريب النماذج عليها.

بعض الشركات مثل «أوبن إيه آي» (مطورة نموذج الذكاء الاصطناعي «تشات جي بي تي») عقدت صفقة مع بعض الناشرين لاستخدام موادهم، بينما تعتمد شركات أخرى مثل «إكس» («تويتر» سابقاً) على المعلومات المنشورة لديها.

يمكن لشركة «ميتا» الوصول لمليارات المنشورات على منصاتها المختلفة، ما سيمنحها دفعة للأمام، لكنه في الوقت نفسه يثير أسئلة حول الخصوصية.

تقول أفيفاه ليتان، محللة شؤون الأمن في تطبيقات الذكاء الاصطناعي لدى شركة «غارتنر» للاستشارات، إن «شركات الذكاء الاصطناعي تحب تدريب نماذجها على البيانات التي يوفرها محرك البحث (غوغل)، لكن الأمر مختلف بالنسبة لشركة (ميتا) لأن البيانات التي لديها هي تفاصيل شخصية نشرها المستخدمون».

لا تستخدم «ميتا» أي بيانات خاصة، مثل الرسائل بين المستخدمين في «فيسبوك» أو «إنستغرام»، وحتى الآن لا تدرب «ميتا» نماذج الذكاء الاصطناعي على قصص «فيسبوك» و«إنستغرام» أو أي بيانات من «ثريدز».

والمنشورات التي رأيتها كثيراً على «تايم لاين»، تطالب «ميتا» بألا تستخدم بياناتك، ليس لها تأثير.

ولكي تقلل من البيانات التي يمكن لـ«ميتا» استخدامها، عليك تحويل حسابك على «إنستغرام» إلى «خاص»، وفي «فيسبوك» حوّل منشوراتك إلى «للأصدقاء فقط».