كوريا الشمالية تطلق «مقذوفاً» بعد إعلان نيتها إطلاق قمر اصطناعي

كوريا الشمالية تبلغ اليابان استعدادها لإطلاق قمر اصطناعي جديد للتجسس (أ.ب)
كوريا الشمالية تبلغ اليابان استعدادها لإطلاق قمر اصطناعي جديد للتجسس (أ.ب)
TT

كوريا الشمالية تطلق «مقذوفاً» بعد إعلان نيتها إطلاق قمر اصطناعي

كوريا الشمالية تبلغ اليابان استعدادها لإطلاق قمر اصطناعي جديد للتجسس (أ.ب)
كوريا الشمالية تبلغ اليابان استعدادها لإطلاق قمر اصطناعي جديد للتجسس (أ.ب)

أعلن الجيش الكوري الجنوبي اليوم (الاثنين)، أن كوريا الشمالية أطلقت «مقذوفاً لم تعرف طبيعته» بعد ساعات على إبلاغ بيونغ يانغ اليابان بأنها تستعد لإطلاق قمر اصطناعي جديد للتجسس. ولكن كوريا الشمالية أعلنت فشل عملية الإطلاق.

وبحسب وكالة «الصحافة الفرنسية»، أفادت هيئة الأركان المشتركة الكورية الجنوبية بأن «كوريا الشمالية أطلقت مقذوفاً لم تعرف طبيعته باتّجاه الجنوب» فوق البحر الأصفر، وذلك بعد اختتام سيول وبكين وطوكيو أول قمة ثلاثية بينها منذ عام 2019.

وأكدت اليابان أيضاً إطلاق المقذوف، إذ أصدر نظام الإنذار الحكومي لمدة وجيزة أمر إخلاء لمقاطعة أوكيناوا الجنوبية. وجاء في الإنذار: «إطلاق صاروخ. إطلاق صاروخ. يبدو أن صاروخاً (أو صواريخ) أُطلق من كوريا الشمالية. الرجاء الإخلاء إلى المباني أو تحت الأرض. تم تلقي المعلومات عند الساعة 22:46. المنطقة المستهدفة أوكيناوا».

وتم رفع الإنذار عند الساعة 23:03 وفق نظام الإنذار الحكومي الذي أوضح أن «الصاروخ أو الصواريخ لم تحلق باتجاه اليابان على ما يبدو».

وأكد الجيش الكوري الجنوبي أنه رصد «كثيراً من الشظايا» في المحيط بعد عملية إطلاق المقذوف، ويحلل إن كانت آخر محاولة لبيونغ يانغ لإطلاق ما يعتقد أنه قمر اصطناعي فشلت، أم لا.

وأفادت هيئة الأركان المشتركة في سيول بأنه بعد دقيقتين على رصدها «ما يشتبه بأنه قمر اصطناعي للاستطلاع تابع للجيش الكوري الشمالي... رُصد كثير من شظايا المقذوف نحو الساعة 22:46 في مياه كوريا الشمالية وتحلل الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية إن مر برحلة تشغيلية».

وبعد قمة ثلاثية نادرة من نوعها في وقت سابق اليوم (الاثنين)، جمعت كوريا الجنوبية واليابان والصين، دعا زعيما سيول وطوكيو، كوريا الشمالية، إلى إلغاء مشروع إطلاق القمر الاصطناعي.

وأكد الرئيس الكوري الجنوبي يون سوك يول، أن من شأن أي عملية إطلاق لقمر اصطناعي (وهي رابع محاولة كورية شمالية) أن «تقوّض السلام الإقليمي والعالمي والاستقرار».

وأجرى الجيش الكوري الجنوبي تدريباً على رحلة تشكيل هجومي وعلى شن هجوم لإظهار «الإمكانات والإرادة القوية لجيشنا»، بعدما أبلغت كوريا الشمالية اليابان عن خطتها لإطلاق القمر الاصطناعي بحلول تاريخ 4 يونيو (حزيران).

ويشير خبراء إلى أنه بإمكان الأقمار الاصطناعية المخصصة لأغراض التجسس أن تحسّن قدرات بيونغ يانغ على جمع المعلومات الاستخباراتية، خصوصاً فيما يتعلق بكوريا الجنوبية، ما يوفر بالتالي بيانات غاية في الأهمية حال نشوب نزاع عسكري.

وأفادت سيول بأن كوريا الشمالية حصلت على مساعدة من روسيا من أجل عملية إطلاق القمر الاصطناعي التي قامت بها في نوفمبر (تشرين الثاني)، مقابل إرسال أسلحة لموسكو لاستخدامها في حرب أوكرانيا.

وذكرت وكالة «يونهاب» الكورية الجنوبية أمس (الأحد)، نقلاً عن مسؤول حكومي، أن مجموعة من المهندسين الروس دخلت كوريا الشمالية للمساعدة في التحضيرات لعملية الإطلاق.


مقالات ذات صلة

تحطم قمر اصطناعي واحد يمكن أن يقلب الحياة على الأرض رأساً على عقب

علوم استكشاف الفضاء له أيضاً عواقب وخيمة

تحطم قمر اصطناعي واحد يمكن أن يقلب الحياة على الأرض رأساً على عقب

انفجار هائل من الشظايا السريعة عبر غلاف الأرض يدمر الأقمار الاصطناعية

مارينا كورين (واشنطن)
العالم إطلاق الصاروخ الثقيل «دلتا 4» للمدار حول كوكب الأرض من قاعدة «كيب كانافيرال» (صفحة القوة الفضائية للجيش الأميركي عبر «فيسبوك»)

حرب النجوم الجديدة... «البنتاغون» يستعد لمواجهة في الفضاء

يسارع البنتاغون لتوسيع قدراته على شن حرب في الفضاء، بعدما أصبح مقتنعا بأن تقدم الصين وروسيا في عمليات الفضاء يشكل خطرا متناميا على القوات والقواعد الأميركية.

آسيا خلال إطلاق الصاروخ من هاينان جنوب الصين إلى القمر في 3 مايو 2024 (أ.ف.ب)

الصين تطلق مسباراً غير مأهول في مهمة إلى القمر

أطلقت الصين مسباراً قمرياً غير مأهول، اليوم (الجمعة)، بهدف أن تصبح أول دولة تجمع عينات صخرية من الجانب البعيد من القمر، الذي لم يتم اكتشافه بشكل كبير.

«الشرق الأوسط» (بكين)
الولايات المتحدة​ صاروخ صيني يحمل المركبة الفضائية «شينزو 18» من مركز تشيكوان لإطلاق الأقمار الاصطناعية في مهمة إلى محطة الفضاء الصينية (رويترز)

موسكو تطرح قراراً أممياً يحظر تسليح الفضاء «إلى الأبد»

اقترحت موسكو مشروع قرار بمجلس الأمن يطالب بحظر تسليح الفضاء «إلى الأبد» فيما أبلغ مسؤول أميركي الكونغرس أن روسيا تستعد لنشر سلاح بقدرات نووية في المدار.

علي بردى (واشنطن)
الولايات المتحدة​ المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا رافعاً يده لاستخدام حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار أميركي في مجلس الأمن (صور الأمم المتحدة)

«فيتو» روسي يجهض جهداً أميركياً - يابانياً لمنع سباق تسلح نووي في الفضاء

استخدمت روسيا حق الفيتو لإجهاض مشروع قرار أميركي - ياباني في مجلس الأمن يطالب كل الدول بمنع وضع أي أسلحة دمار في المدار وحصول سباق تسلح نووي في الفضاء الخارجي.

علي بردى (واشنطن)

مناورات أميركية ــ كورية جنوبية غداة «جولة» بوتين الآسيوية

حاملة الطائرات الأميركية «تيودور روزفلت» التي تعمل بالطاقة النووية راسية في بوسان في كوريا الجنوبية (إ.ب.أ)
حاملة الطائرات الأميركية «تيودور روزفلت» التي تعمل بالطاقة النووية راسية في بوسان في كوريا الجنوبية (إ.ب.أ)
TT

مناورات أميركية ــ كورية جنوبية غداة «جولة» بوتين الآسيوية

حاملة الطائرات الأميركية «تيودور روزفلت» التي تعمل بالطاقة النووية راسية في بوسان في كوريا الجنوبية (إ.ب.أ)
حاملة الطائرات الأميركية «تيودور روزفلت» التي تعمل بالطاقة النووية راسية في بوسان في كوريا الجنوبية (إ.ب.أ)

تستعد الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية لإجراء مناورات عسكرية مشتركة، بعد أيام من جولة آسيوية قام بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وزار خلالها كوريا الشمالية وفيتنام.

ووصلت حاملة طائرات أميركية إلى كوريا الجنوبية، أمس، لإجراء مناورات عسكرية مشتركة تهدف إلى مواجهة التهديدات الكورية الشمالية بشكل أفضل، بحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن البحرية في سيول. ويأتي الإعلان بعد يوم من استدعاء كوريا الجنوبية السفير الروسي في سيول للاحتجاج على اتفاقية دفاعية وقعها بوتين والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في بيونغ يانغ قبل أيّام، وتعهّدا من خلالها بمساعدة بعضهما في حالة تعرض أي منهما لهجوم.

وقالت البحرية الكورية الجنوبية، في بيان، إن «حاملة الطائرات التابعة للبحرية الأميركية تيودور روزفلت (...) وصلت إلى قاعدة بوسان البحرية صباح يوم 22 يونيو (حزيران)». وأضافت أن وصولها «يُظهر الموقف الدفاعي القوي المشترك للتحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، وعزمهما الثابت على الرّد على التهديدات المتصاعدة من كوريا الشمالية».