دعوات إماراتية - عمانية لضبط النفس في المنطقة لتجنيبها مخاطر التصعيد وعدم الاستقرار

في ختام زيارة دولة للسلطان هيثم بن طارق إلى أبوظبي وتوقيع اتفاقيات اقتصادية

السلطان هيثم بن طارق يلتقي الشيخ محمد بن راشد خلال زيارة دولة التي يقوم بها إلى الإمارات (وام)
السلطان هيثم بن طارق يلتقي الشيخ محمد بن راشد خلال زيارة دولة التي يقوم بها إلى الإمارات (وام)
TT

دعوات إماراتية - عمانية لضبط النفس في المنطقة لتجنيبها مخاطر التصعيد وعدم الاستقرار

السلطان هيثم بن طارق يلتقي الشيخ محمد بن راشد خلال زيارة دولة التي يقوم بها إلى الإمارات (وام)
السلطان هيثم بن طارق يلتقي الشيخ محمد بن راشد خلال زيارة دولة التي يقوم بها إلى الإمارات (وام)

دعت الإمارات وعمان في بيان مشترك الأطراف الإقليمية إلى التحلي بأقصى درجات ضبط النفس لتجنيب المنطقة وشعوبها مخاطر التصعيد وعدم الاستقرار، مؤكدين موقفهما الداعي إلى الالتزام بالقوانين الدولية، وحل الخلافات عبر الدبلوماسية والحوار، ومجددين مطالبتهما الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بالاضطلاع بمسؤولياتهما بتعزيز الأمن والسلم الدوليين.

وجاءت دعوات البلدين في بيان مشترك بختام زيارة دولة للسلطان هيثم بن طارق سلطان عمان إلى الإمارات استغرقت يومين، تناول فيها الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات والسلطان هيثم بن طارق سلطان عمان التطورات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وتبادلا وجهات النظر حولها، وأكدا تعزيز التنسيق في مواقفهما بما يخدم المصالح المشتركة ويقوي دعائم الاستقرار والأمن في المنطقة، مؤكدين مواقفهما الداعية إلى الاستقرار والأمن والازدهار والنماء لجميع دول وشعوب المنطقة والعالم أجمع.

وفي الشأن الاقتصادي والاستثماري الثنائي، وجّه قائدا البلدين بأهمية تحفيز وتشجيع القطاعين العام والخاص لتطوير وتنويع التبادل التجاري والاستثماري، وإقامة شراكات استراتيجية تلبي طموحات شعبي البلدين، وتعزّز آفاق التعاون الشامل نحو المستقبل.

وعلى هامش الزيارة نظم ملتقى الأعمال الإماراتي العُماني، الذي تم الإعلان خلاله عن عدد من مذكرات التفاهم والاتفاقيات وشراكات الاستثمارية بقيمة 129 مليار درهم (35.1 مليار دولار) في عدة مجالات.

وتضمنت الاتفاقيات مشاريع الطاقة المتجددة؛ والمعادن الخضراء؛ والاتصال بالسكك الحديدية من خلال اتفاقية ترسية مقاولي مشروع ربط السكك الحديدية بين عُمان والإمارات بقيمة 11 مليار درهم (2.9 مليار دولار)، والاستثمارات في البنية التحتية الرقمية والتكنولوجيا، وذلك في ظل الاتفاقيات الموقعة بين وزارة الاستثمار في دولة الإمارات ووزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار في سلطنة عُمان.


مقالات ذات صلة

الأردن: يتعين على إسرائيل الالتزام بقرار مجلس الأمن

المشرق العربي الأردن: يتعين على إسرائيل الالتزام بقرار مجلس الأمن

الأردن: يتعين على إسرائيل الالتزام بقرار مجلس الأمن

أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي هذا اليوم الثلاثاء أن استمرار العدوان الإسرائيلي على غزة «جريمة حرب» وكارثة لم يشهد المجتمع الدولي مثيلا لهماعلى مدى عقود.

«الشرق الأوسط» (عمان)
الاقتصاد صورة جويّة للعاصمة العمانية مسقط (أونا)

سلطنة عمان تسدد صكوكاً دولية بنحو 1.8 مليار دولار

سددت سلطنة عمان صكوكاً دولية بنحو 700 مليون ريال (1.8 مليار دولار) مما يخفض حجم الدين العام من 39.7 مليار دولار إلى 37.6 مليار دولار.

«الشرق الأوسط» (مسقط)
الاقتصاد لقاء إعلامي يجمع جهاز الاستثمار العماني ومجموعة من الصحافيين (أونا)

أصول جهاز الاستثمار العماني ترتفع 7 % إلى نحو 50 مليار دولار في 2023

ارتفعت الأصول الإجمالية لجهاز الاستثمار العماني، صندوق الثروة السيادية في السلطنة، 49.98 مليار دولار بنسبة 7 في المائة العام الماضي.

«الشرق الأوسط» (مسقط)
شؤون إقليمية صورة نشرتها «الخارجية الإيرانية» من استقبال باقري كني وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي الاثنين

وزير الخارجية العماني يجري مشاورات في طهران

أجرى القائم بأعمال وزير الخارجية الإيراني، علي باقري كني، مشاورات مع وزير الخارجية العماني، بدر البوسعيدي الذي يزور طهران لتقديم التعازي لوفاة الرئيس الإيراني.

الاقتصاد مقر البنك المركزي العماني في مسقط (أونا)

20 مليار دولار حجم الأصول الأجنبية في البنك المركزي العماني

أظهرت البيانات الأولية الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات للحسابات القومية لسلطنة عمان أن الأصول الأجنبية في البنك المركزي وصلت إلى 20 مليار دولار

«الشرق الأوسط» (مسقط)

السعودية تبدأ استقبال المعتمرين

السعودية تستقبل المعتمرين سنوياً بعد انتهاء موسم الحج مباشرة (واس)
السعودية تستقبل المعتمرين سنوياً بعد انتهاء موسم الحج مباشرة (واس)
TT

السعودية تبدأ استقبال المعتمرين

السعودية تستقبل المعتمرين سنوياً بعد انتهاء موسم الحج مباشرة (واس)
السعودية تستقبل المعتمرين سنوياً بعد انتهاء موسم الحج مباشرة (واس)

بدأت وزارة الحج والعمرة السعودية، الخميس، استقبال المعتمرين وإصدار تأشيراتهم، بالتنسيق مع جميع الجهات المعنية، مكرِّسة جهودها لتسهيل قدومهم، وتقديم أفضل الخدمات لهم ليؤدوا العمرة بكل يسر وطمأنينة.

وتستقبل الوزارة سنوياً المعتمرين، بعد انتهاء موسم الحج مباشرة؛ مع تسخير خبراتها وبرامجها التقنية والميدانية لخدمة ضيوف الرحمن، وتسهيل أدائهم المناسك.

وتعمل، وفق خططها، على تيسير وصول مزيد منهم، وتوفير ما يلبي احتياجاتهم ويحقق تطلعاتهم؛ تنفيذاً لتوجيهات القيادة، والحرص على تحسين تجربة الحجاج والمعتمرين والزوار.

من جانبه، ثمّن الدكتور توفيق الربيعة، وزير الحج والعمرة، التوجيهات السديدة والدعم غير المتناهي الذي تقدمه القيادة في سبيل خدمة ضيوف الرحمن، والمتابعة الدقيقة لكل ما يحقق راحتهم وسلامتهم، مؤكداً مواصلة العمل على تقديم خدمات استثنائية غير مسبوقة لهم تحت مظلة «رؤية 2030».

بدورها، تُسخّر «مديرية الجوازات» إمكاناتها البشرية والتقنية كافة في جميع المنافذ الجوية والبرية والبحرية؛ لتسهيل إنهاء إجراءات القدوم والمغادرة لضيوف الرحمن.